تعزيز دور المجتمع المدنى في نشر الثقافة القانونية اهم توصيات المؤتمر العربى الاول “نشر الثقافة القانونية واعداد المحامى المتميز”

كتب _ على أبو زيدان

0

اختتمت مساء امس فعاليات المؤتمر العربى الاول ” نشر الثقافة القانونية واعداد المحامى المتميز ” والذى شهده المركز الثقافى بجمعية مصر للثقافة وتنمية المجتمع بتوصيات ترمي إلى نشر الثقافة القانونية في المجتمع بما يحمي أبناءه ويحفظ استقراره.

اشاد المستشار محمد الخياط رئيس المؤتمر في كلمته الافتتاحية بمهنة المحاماة التى تعد رساله ساميه ومهنة عظيمة ورسالة النبل والشرف والامانة وان المحامى يدفع من حياته وعمره وصحته دفاعاً عن موكله و حقه وحريته وشرفه وسمعته وانهي حديثه بمقولة العلامه محمد شوكت التوني “اعطني محامياً مثقفاً علي علم وخلق اعطك عدالة محققه وحقوقاً مصونة وقلوبنا ونفوساً مطمئنة وامانات محفوظه ومجتمعاً مستقراً علي الأمن والإنتاج ” .

يذكر ان الفعاليات انطلقت في العاشرة من صباح امس السبت 6 نوفمبر الجارى ، بحضور 100 مشارك ، بالاضافة الى مشاركة ممثليين من بعض الدول العربية من بينها الامارات والبحرين واليمن ، و لفيف من رجال الدولة و عمداء كليات الحقوق وعدد من كبار اساتذة كليات الحقوق واعضاء نقابة المحامين في مصر .

كما اكد الخياط ، على أن أهداف المؤتمر جاءت عبر محورين الاول هو الثقافة القانونية ، ودور المؤسسات التربوية والمجتمع المدني في توجيه ودعم الثقافة القانونية، والثقافة القانونية وأخلاقيات التعامل في المجتمع ، بينما المحور الثانى يتمثل في الاهتمام بأعداد المحامى المتميز و دعم وتطوير مهنة المحاماة والارتقاء بمستوى منتسبيها، واشار الى ان المؤتمر تناول مهنة المحاماة عبر العصور ، صناعة شخصية المحامى ، ادوات المحامى ، صفات المحامى الناجح ، صورة المحامى في الدراما ، كيفية ادارة مكاتب المحاماه ، المحامى الدولى والمحلى ، وسائل التواصل الاجتماعى وعلاقتها بالمحامى ، بعض النماذج المشرفة في مهنة المحاماة ،

واشار الخياط ان التوصيات هدفت إلى التعريف بمفهوم الثقافة القانونية وأهميتها وعلاقتها بأصول التربية، وبيان مستوى الوعي والإلمام بالثقافة القانونية، والتشديد على أهمية احترام القانون، وطرح أهم القضايا الظاهرة في المجتمع ، وقراءة الآثار السلبية لانهدام الثقافة القانونية وتقدير حجم خطورتها، وتحقيق الشراكة المجتمعية في نشر الثقافة القانونية.

كما قام المؤتمر بتكريم السادة المتحدثين تقدير واحترام لما قدموه من دعم ومعلومات وملخص لسنوات خبرتهم مما ساهم في انجاح المؤتمر والخروج منه بالهدف الاساسي المرجو من عقده. شارك في المؤتمر متحدثا محمد لبيب المحامى بالنقض ، الدكتور محمد حمزة خبير في جرائم امن المعلومات ، الدكتورة هبه على زين المحامية في جمهورية اليمن ، الدكتورة رجاء محمد عبدالمعبود استشارى الطب الشرعى بكلية الطب ، الدكتورة نورا ابراهيم نائب رئيس الاكاديمية العربية لفض المنازعات ، المستشارة القانونية غصون بشير من الإمارات .

اترك رد