مصرف “أبو ظبي الإسلامي- مصر” يرفع رأس مال شركته للتمويل الاستهلاكي إلى 30 مليون جنيه

كتب: أيمن وصفى

0

أعلن مصرف “أبوظبي الإسلامي-مصر” عن زيادة رأس المال المصدر والمدفوع لشركة “أبوظبي الإسلامي للتمويل الاستهلاكي” (ADI-CF)، ذراعه الجديد للتمويل الاستهلاكي في مصر، من 10 مليون جنيه مصري إلى 30 مليون جنيه مصري. ويعكس إطلاق الشركة الجديدة -والتي تمثل تحولاً نوعيًا في سوق التمويل الاستهلاكي- التزام مصرف “أبوظبي الإسلامي-مصر” بدعم مبادرات الشمول المالي، والذي يعد أحد أهم محفزات النمو الاقتصادي وفقًا لرؤية مصر 2030.
كان مصرف “أبو ظبي الإسلامي-مصر” قد حصل خلال شهر سبتمبر الماضي على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية لإطلاق شركة “أبوظبي الإسلامي للتمويل الاستهلاكي”، حيث قام المصرف بتأسيس وإطلاق الشركة برأس مال 10 مليون جنيه مصري، بهدف توفير حلول تمويلية متنوعة وسريعة وبشروط ميسرة للمستهلك المصري، لشراء المنتجات والخدمات بتمويل متوافق مع الشريعة الإسلامية، مع منح العميل حرية اختيار طريقة سداد الأقساط وفقًا لحالة كل عميل على حدة.
وقد جاء قرار رفع زيادة رأس مال الشركة لـ30 مليون جنيه مصري، خلال اجتماع مجلس إدارة الشركة مؤخرًا، برئاسة السيد رئيس مجلس الإدارة أحمد عفت، وعضوية نخبة من أهم الكوادر العاملة في القطاع المصرفي والتي تتمتع بخبرات مصرفية متنوعة، حيث استهدف الاجتماع مراجعة خطة أعمال الشركة والخطط التمويلية الخاصة بها، ووافق مجلس الإدارة على خطة العمل الرئيسية والمقترحات التمويلية. كما تم الإعلان عن الانتهاء من اختيار وتعيين فريق الإدارة التنفيذية للشركة للبدء في قيادة أعمالها، والذي يتمتع بقدرات وكفاءات متميزة فضلاً عن التنوع في الخبرات ما بين القطاع المصرفي والتكنولوجيا المالية وقطاع السلع الاستهلاكية وغيرها، وقد سبق لهم العمل في كبرى الشركات الدولية والمحلية.
وفي هذا الصدد، أكد السيد/ محمد علي-الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمصرف “أبو ظبي الإسلامي-مصر” أنّ إطلاق شركة أبو ظبي الإسلامي للتمويل الاستهلاكي يُعد خطوة محورية وإنجازًا هامًا في مسيرة المصرف بالسوق المصرية، كما يعكس أيضًا الطموحات الاستراتيجية لتقوية ودعم مكانة المصرف كمؤسسة مصرفية تحتل مكانة رائدة في التحول الرقمي لحلول التمويل، بما يدعم طموحات وآمال المستهلكين في مصر.
وأشار إلى أن تأسيس وإطلاق شركة أبو ظبي الإسلامي للتمويل الاستهلاكي يأتي استجابةً للتطور المتواصل الذي تشهده السوق المصرفية المحلية، حيث تتطلب التحولات الكبيرة التي تشهدها السوق قدرًا مماثلًا من الابتكار في تقديم الخدمات المالية والمصرفية، والفهم التام للاحتياجات الأساسية للعملاء. ولذلك، يسعى المصرف من خلال هذه الشركة إلى وضع تصور جديد لمنظومة التمويل الاستهلاكي في مصر رقميا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: