عرض الفرص للتجارة والاستثمار بين جمهورية الكونغو الديموقراطية ومصر

كتب: أيمن وصفى

0

عقدت جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة EABA، برئاسة “د.يسري الشرقاوي”، مؤتمرها الافتراضي الموسع يوم الأعمال لجمهورية الكونغو؛ بغرض المشاركة والتعلم والعصف الذهني والتواصل وبناء علاقات جيدة بين القطاع الخاص في دول القارة الافريقية مع EABA، بهدف تطوير شراكة ريادة الأعمال العامة والخاصة التي تؤدي إلى نمو مربح على المدى القصير والمتوسط ​​والطويل.

ومن جانبه أكد “محمد صباح” نائب رئيس لجنة التجارة الدولية والعلاقات الخارجية بالجمعية ان هذا اللقاء الموسع عُقد بأهداف واستراتيجية ممنهجة علي النحو التالي:

1. عرض تجارب رواد الأعمال الكونغوليين داخل منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ وإفريقيا وخارجها.
2. التواصل المستمر ، ورعاية العلاقات المربحة وخدمات التسويق التي يمكن لرجال الأعمال الكونغوليين تقديمها لنظائرهم في مصر وفي افريقيا بشكل أفضل لاختراق منطقة شرق اسيا وأفريقيا وخارجها.
3. تحديد وجذب المستثمرين الأجانب المحتملين إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية ومصر وخارج الحدود لتنفيذ مشاريع مربحة لجميع الشركاء.

ومن جانبه صرح “د.يسري الشرقاوي” أن جمهورية الكونغو الديمقراطية لها مشاركة تجارية مهمة، وعلاقات تجارية مربحة مع مصر وجميع أنحاء القارة، وهذا يرجع بسبب انتمائها إلى العديد من الكتل الاقتصادية الإقليمية، بما في ذلك مجموعة التنمية للجنوب الأفريقي (SADC)، والسوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا)، والجماعة الاقتصادية لجنوب إفريقيا، دول وسط أفريقيا (ECCAS) والمجموعة الاقتصادية لبلدان البحيرات الكبرى (ECGC)؛ مما يوفر العديد من الحوافز للمستثمرين الأجانب، ولديهم إمكانات هائلة في مجالات التعدين والزراعة والطاقة (الكهرومائية) والبنية التحتية.

وأكد الشرقاوي أنه من وجهة نظر اقتصادية بحتة، فقد اتفقت جمهورية الكونغو الديمقراطية ومصر من خلال رؤساء الدولتين الرئيس السيسي والرئيس وتشيسكيدي مؤخرًا على تعزيز العلاقات وتوطيد التعاون الاستراتيجي في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية والثقافية، وكذلك التنسيق بين البلدين في تنمية القدرات البشرية لدعم مشاريع البناء والطاقة والبنية التحتية، وكذلك زيادة الاستثمارات المصرية في جمهورية الكونغو الديمقراطية، وتعظيم الدعم الفني في العام الماضي، وتوصلوا إلى اتفاق لإطلاق مشروع توسعة كينشاسا من خلال بناء مدينة وعاصمة إدارية جديدة وبرجين مزدوجين.

وأكد الشرقاوي علي أن الجمعية تعزز التجارة الدولية والاستثمار بين جميع البلدان الأفريقية وخارجها في تعزيز السوق الأفريقية لأفريقيا.
جاء ذلك في كلمة د.الشرقاوي رئيس مجلس الإدارة وكانت كلمة ترحيبية لجميع أعضاء اللجنة واعضاء المؤتمر والمتحدثين والحضور الذين يأملون في بناء وزيادة العلاقات المربحة بين EABA وأفريقيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية في خط واضح تم إعداده على المدى القصير والمتوسط ​​والطويل.

شارك في المؤتمر 9 أعضاء من جمهورية الكونغو الديمقراطية بما في ذلك مدير الجلسة وهو “اخنتانون كايمبي” ممثل جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة في الكونغو وهم:
1. رودي كيلو – الرئيس التنفيذي لمجموعة ODI.
2. باتريك بالمي – الرئيس التنفيذي لشركة PalmTV.
3. جيريمي سلفادور – الرئيس التنفيذي لمجموعة سلفادور.
4.توزي كياكو – مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة 4K Mineral Ltd.
5. أولغا شيرا – الرئيس التنفيذي لشركة OL-Waste Recyclage Sarl.
6. دارك مبوي – منسق المعهد الوطني للإعداد المهني.
7. كاكول مبومب – جامع أموال واستراتيجي في الاتحاد الوطني لرواد الأعمال الشباب في الكونغو.
8. ديدييه مانزو – مدير شركة Agrovolailles Multiservices.
9. أخناتون كايمبي – مُنشئ ومدير تنفيذي لشركة Deliver Express Logistics وممثل EABA القطري.

وجاء ملخص الحديث حول طلب ​​Ruddy Kielo – الرئيس التنفيذي لمجموعة ODI Group عن حاجة حقيقية للاستثمار في القطاع التعليمي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل الاستفادة من هذا القطاع.

واكد باتريك بالمي – الرئيس التنفيذي لشركة PalmTV اختراق منطقة المغرب العربي من أجل الاستفادة من أهمية ضبط وفتح المبيعات المباشرة للشركات.في قطاعات التجزئة.

وتحدث جيريمي سلفادور – الرئيس التنفيذي لمجموعة سلفادور رؤية عادلة للمستثمرين القادمين من مصر للاستفادة من الميزة التنافسية في قطاع الأعمال في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وعرض ​​دارك مبوي – منسق المعهد القومي للإعداد المهني رؤية زيادة التعاون بين المستثمرين المصريين ومؤسساتهم من أجل تقديم تدريب جيد من القطاعين العام والخاص، وطلب ​​Kakel Mbumb و Didier Manzo على التوالي بضرورة تدبير التمويل من الاتحاد الوطني لرواد الأعمال الشباب في الكونغو وإدارة Agrovolailles Multiservicces رؤية المستثمرين المصريين لجلب رأس المال للاستفادة من القطاع الزراعي في جمهورية الكونغو الديمقراطية بسبب الإمكانات العالية للبلاد في الأراضي الصالحة للزراعة.

وفي النهاية خرج الموتمر بعدد من التوصيات، وأعرب ممثل الجمعية بالكونغو عن خالص امتنانه لمجلس إدارة الحدث ودعا بحرارة المستثمرين العاملين مع EABA لزيارة جمهورية الكونغو الديمقراطية والاستفادة من بناء وزيادة وتطوير الأعمال المستدامة، مما يجعل أفريقيا بشكل عام وجمهورية الكونغو الديمقراطية على وجه الخصوص أكثر تنافسية ورائعة من خلال الفوز بكسب العلاقات،
الخطوة التالية كرؤية للعلاقة بين البلدين، وهناك تطلع لزيادة الاستثمارات بين البلدين وتعظيم الدعم الفني والتكنولوجي.

اترك رد