بغداد تدعم حملة أردوغان العسكرية ضد مقاتلين أكراد في شمال العراق

0

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء 20 أبريل 2022 إن الحكومة المركزية في بغداد تدعم الحملة العسكرية التي تشنها تركيا ضد مقاتلين أكراد في شمال العراق.

وتأتي تصريحات الرئيس التركي غداة استدعاء بغداد السفير التركي لدى العراق لإبلاغه احتجاجا رسميا على الحملة العسكرية التي أطلقها إردوغان مؤخرا.

وكانت القوات المسلّحة التركية قد أفادت بمقتل اثنين من جنودها وعشرات المتمردين الأكراد منذ أن بدأت الأحد حملة عسكرية جديدة في شمال العراق هي الثالثة منذ العام 2020.

وقال أردوغان خلال اجتماع لنواب حزبه إن بغداد وقادة المنطقة الكردية المتمتّعة بحكم ذاتي وعاصمتها إربيل يدعمون الحملة العسكرية التي تشنها تركيا برا وجوا.

وتابع “أشكر الحكومة المركزية في العراق والإدارة الإقليمية على دعمهما للمعركة التي نخوضها ضد الإرهاب”.

وأضاف “أتمنى التوفيق لجنودنا الأبطال المنخرطين في هذه العملية التي نخوضها بتعاون وثيق مع الحكومة العراقية المركزية والإدارة الإقليمية في شمال العراق”.

ويعرب محلّلون عن اعتقادهم بأن قادة العراق وعلى الرغم من تقدّمهم باحتجاجات رسمية سعداء في قرارة أنفسهم بالجهود التي تبذلها تركيا لمعاقبة مقاتلي حزب العمال الكردستاني.

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية

وتصنّف أنقرة وحلفاؤها الغربيون حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية.

ويشن حزب العمال الكردستاني تمرّدا ضد الدولة التركية منذ العام 1984 أوقع عشرات آلاف القتلى.

لكن مسؤولين في بغداد يبدون علنا استياءهم إزاء الحملة العسكرية التركية في المنطقة الجبلية في شمال العراق.

والثلاثاء 19 أبريل 2022 أعلنت وزارة الخارجية العراقية في بيان انها سلّمت السفير التركيّ علي رضا كوناي “مُذكّرة احتجاج شديدة اللهجة” داعيةً تركيا إلى “الكفّ عن مثل هذه الأفعال الاستفزازيّة، والخروقات المرفوضة”.

اترك رد