رئيس وزراء ليبيا يكرم “د.أبو ذكري” بمناسبه اختيار طرابلس عاصمة الإعلام العربي ٢٠٢٢

كتبت: آلاء محمد

0

 

بمناسبة احتفاليات الدولة الليبية بقرار مجلس وزراء الإعلام العرب باختيار طرابلس عاصمة الإعلام العربي 2022 قام “عبد الحميد دبيبه” رئيس حكومة الوحدة الوطنية، بتكريم الدكتور إبراهيم أبو ذكري “رئيس الإتحاد العام للمنتجين العرب”، بحضور كل من: (وزير الدولة للشئون السياسية والاتصال، وليد عمار اللافي، الدكتورة نجلاء المنقوش “وزيرة الخارجية”، ووزيرة شئون المرأة “حورية طرمال”، ومحمد عون “وزير النفط الليبي”، وسلامه الغويل “وزير الدولة للشئون الاقتصادية”، والدكتور فوزي الغويل المشرف على تنظيم الاحتفالية).

وبهذه المناسبة وجه رئيس الوزراء عبد الحميد دبيبه التحية للدكتور إبراهيم أبو ذكري بصفته أحد الرموز المصرية، وأعرب عن حبه وتقديره لمصر وللمصريين.

ومن جهته أكد الدكتور أبو ذكري لدولة رئيس الوزراء بأنه رأي بأم عينيه أثناء زيارته والتي تعتبر الأولى إلي طرابلس، بأن الشعب الليبي بكل طوائفه واختلافاته السياسية أو العقائدية أو الجغرافية لم ولن يكون في عزلة عن أشقائه في مصر طوال تاريخيهما الطويل، وأيضًا لم يكن الغرب الليبي بعيدًا عن الشرق الليبي، ولا شمال ليبيا بعيدًا عن جنوبها، فليبيا دولة واحدة وشعب واحد، ورقم صعب غير قابل للتقسيم والتجزئة، مهما حاول المغرضون، وستبقى ليبيا سندًا وداعمًا قويًا لقضايا العرب والمسلمين في كل مكان وزمان.

كما أكد أبو ذكري لكل الحضور من رموز الإعلام العربي والسفراء العرب المعتمدين بالدولة الليبية، والمكرمين بجوائز الصحافة الذين حضروا التكريم، أن ليبيا متحدة بأبنائها إن شاء الله، رغم أنف الحاقدين والطامعين في ثرواتها الطائلة، وان ما يحدث الآن من أزمات مفتعلة ستبقى مسألة وقت، لن يطول إن شاء الله، وستعود ليبيا قوية موحدة، وسيشهد الليبيون النهضة والرفاهية التي يستحقونها، وتقدم رئيس اتحاد المنتجين العرب لدولة رئيس الوزراء ولكل القائمين على هذه الاحتفالية الكبرى بجزيل الشكر والامتنان على كرم الضيافة، وحفاوة الاستقبال.

ومن المعلوم بأن زيارة الدكتور إبراهيم أبو ذكرى رئيس اتحاد المنتجين العرب لطرابلس استغرقت أربعة أيام، شارك خلالها في احتفالية بمناسبة احتفاليات الدولة الليبية بقرار مجلس وزراء الإعلام العرب باختيار طرابلس عاصمة الإعلام العربي 2022.

كما شارك بالندوة العلمية التي أقيمت على هامش الاحتفالية تحت عنوان: (استعراض واقع حرية الصحافة في ليبيا)؛ حيث أُثرى محاور الندوة بالكثير من المداخلات المهمة.

 

اترك رد