“الصخور في الفضاء” امسية فلكية في متحف الطفل غدا الجمعة

كتب _ على أبو زيدان

0

ينظم مركز الطفل للحضارة والإبداع (متحف الطفل) امسية علمية فلكية تحت عنوان “الصخور في الفضاء” وذلك يوم غد الجمعة الموافق 5 أغسطس 2022 الساعة 7 مساءاً بمقر متحف الطفل بمصر الجديدة.

قال الدكتور نبيل حلمى ، رئيس مجلس ادارة جمعية مصر الجديدة ان الفاعلية تأتى انطلاقا من دور الجمعية التابع لها متحف الطفل في تعزيز الوعي والتثقيف الفلكي، ونشر المعرفة بعجائب الفضاء والكون من خلال تنظيم المحاضرات وورش العمل التعليمية والندوات المتخصصة للاطفال والنشء في مجال علوم الفلك والفضاء ، وذلك التعاون المشترك بين جمعية مصر الجديدة والمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية برئاسة الأستاذ الدكتور جاد القاضى .

من جانبه قال الدكتور اسامة عبدالوارث مدير عام متحف الطفل ان فعالية “الصخور في الفضاء” عبارة عن نشاطين متسقين، يبدأ الزوار اولا بحضور عرض تقديمي تفاعلي في القبة السماوية المتنقلة حيث يتم عرض حقيقية مصورة عن الكويكبات والنيازك والمذنبات بينما يقوم أحمد يحي رئيس نادي علم الفلك بالجامعة الأميريكية سابقاً بشرح تلك الظواهر واشراك الجمهور تجاربهم الشخصية عن مشاهداتهم لظاهرة زخات الشهب على سبيل المثال ، وكذلك شرح ارتباط إنقراض الديناصورات بالكويكبات وغيرها من الأحداث التاريخية.

ثم يستكمل الزوار الفعالية بنشاط الرصد الفلكي بالتليسكوب تحت إشراف الدكتور محمد الصادق مدير مرصد القطامية الفلكي حيث يرصدون القمر والكواكب في السماء .

 

ينظم مركز الطفل للحضارة والإبداع (متحف الطفل) امسية علمية فلكية تحت عنوان “الصخور في الفضاء” وذلك يوم غد الجمعة الموافق 5 أغسطس 2022 الساعة 7 مساءاً بمقر متحف الطفل بمصر الجديدة.

قال الدكتور نبيل حلمى ، رئيس مجلس ادارة جمعية مصر الجديدة ان الفاعلية تأتى انطلاقا من دور الجمعية التابع لها متحف الطفل في تعزيز الوعي والتثقيف الفلكي، ونشر المعرفة بعجائب الفضاء والكون من خلال تنظيم المحاضرات وورش العمل التعليمية والندوات المتخصصة للاطفال والنشء في مجال علوم الفلك والفضاء ، وذلك التعاون المشترك بين جمعية مصر الجديدة والمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية برئاسة الأستاذ الدكتور جاد القاضى .

من جانبه قال الدكتور اسامة عبدالوارث مدير عام متحف الطفل ان فعالية “الصخور في الفضاء” عبارة عن نشاطين متسقين، يبدأ الزوار اولا بحضور عرض تقديمي تفاعلي في القبة السماوية المتنقلة حيث يتم عرض حقيقية مصورة عن الكويكبات والنيازك والمذنبات بينما يقوم أحمد يحي رئيس نادي علم الفلك بالجامعة الأميريكية سابقاً بشرح تلك الظواهر واشراك الجمهور تجاربهم الشخصية عن مشاهداتهم لظاهرة زخات الشهب على سبيل المثال ، وكذلك شرح ارتباط إنقراض الديناصورات بالكويكبات وغيرها من الأحداث التاريخية.

ثم يستكمل الزوار الفعالية بنشاط الرصد الفلكي بالتليسكوب تحت إشراف الدكتور محمد الصادق مدير مرصد القطامية الفلكي حيث يرصدون القمر والكواكب في السماء .

اترك رد