شراكة جديدة لعمال مصر مع المجموعة المصرية الخليجية للتجارة والاستثمار لزيادة معدلات التصدير فى إطار مبادرة اصنع وشغل غيرك

كتب: أيمن وصفى

0

بدأ مجمع عمال مصر فى إطار مبادرة اصنع وشغل غير بمجموعة من الشراكات الجديدة، وذلك طبقاً لتوجهات القيادة السياسية لزيادة حجم التصدير والنهوض بالتجارة الخارجية والترويج للصادرات المصرية بالخارج؛ وفي نفس السياق تم الاتفاق على فتح شراكة جديدة مع المجموعة المصرية الخليجية للتجارة والاستثمار الصرح الصناعي الكبير بمنطقة الفتح الصناعية بكوم أوشيم، وتعتبر المجموعة الوحيدة بالفيوم متخصصة في تجفيف وتقطير النباتات الطبية والعطرية وفقًا لطبيعة البيئة بالمنطقة، ويضم أقسام الفرز والتجفيف والتجهيز والغربلة والتحجيم والفصل والتصنيف والتخزين ويمتلك أحدث الماكينات ويمتلك الكثير من خطوط الإنتاج ، ويتم تصدير المنتجات إلى عدد من الدول الأوروبية “انجلترا وفرنسا وألمانيا وهولندا” فضلًا عن الدول العربية، وذلك في إطار مساندة المناطق الصناعية ودعم المجتمع الصناعي والشركات، لزيادة الإنتاجية والتصنيع المصري وزيادة الفرص الاستثمارية وتوفير مناخ جاذب للإستثمار والمستثمرين.

وجدير بالذكر افتتح الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، يرافقه الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، عددًا من المصانع الاستثمارية بمنطقة الفتح الصناعية بكوم أوشيم، وذلك ضمن احتفالات المحافظة بعيدها القومي خلال الفترات السابقة شملت افتتاح “المجموعة المصرية الخليجية للتجارة والاستثمار” وذلك فى إطار دعم المحافظة للقطاع الصناعي، وذلك لتوفير فرص عمل لأبناء الفيوم والمحافظات المجاورة ودعم الاستثمار المصري.

وأوضح المهندس “هيثم حسين” رئيس مجمع عمال مصر وعضو لجنة الصناعة بجمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، إنه تم تدشين هذه المبادرة في 2018، وهناك إجراءات تم اتخاذها لتفعيل مبادرة«اصنع وشغل غيرك»، أهمها القيام بواجبها المجتمعي في ظل التحديات الاقتصادية التي يمر بها العالم بعد جائحة كورونا ودعمًا للمجتمع الصناعي والشركات والمصانع في ظل هذه التحديات الكبيرة التي يواجهها قطاع الصناعة هذه الفترة.

وأضاف«حسين»، أن الصناعة أحد أهم أعمدة الاقتصاد داخل الدول، لذلك لابد من إيجاد حلول جديدة لتطوير الإقتصاد المصري، مشيرًا إلى دور المبادرة التي تعتبر الأولى من نوعها لدعم المناطق الصناعية بجمهورية مصر العربية للوقوف بجانب المجتمع الصناعي وزيادة معدلات التصدير ودعم الاقتصاد المصري.

وأشار«حسين» بأن هناك جولات ميدانية للمبادرة يتم إطلاقها في جميع أنحاء المناطق الصناعية بجمهورية مصر العربية منها، (منطقة 6 أكتوبر الصناعية – منطقة العاشر من رمضان – منطقة العين السخنة منطقة برج العرب – منطقة السادات ) وكذلك المناطق الصناعية بالصعيد وذلك تحت شعار صنع في مصر وريادة المنتج ودعم المجتمع الصناعي المصري بكل ما يحتاجه من خدمات متكاملة.

اترك رد