مملكة أطلانتس الجديدة أرض الحكمة منارة يستدل بها للخروج من بين الأمواج المتلاطمة المتمثلة في أزمات العصر الحديث

مكتب رئاسة الوزراء في مملكة أطلانتس الجديدة أرض الحكمة .

0

إن مملكة أطلانتس الجديدة أرض الحكمة وبموجب ما وضعته من حلول لأزمات العصر تعتبر السباقة في هذا المجال الأمر الذي سيجعل منها منارة تستدل بها باقي دول العالم للخروج من هذه الأزمات المتلاحقة والتي أصبح إيجاد حلول لها أمر غاية في الضرورة والأهمية وملحا لدرجة السباق مع الزمن من أجل إستباق تفاقم هذه الأزمات .

ففي حين تعاني جميع دول العالم وتئن تحت وطأة هذه الأزمات فإن مملكة أطلانتس الجديدة وبما أنها مملكة قيد التأسيس فسوف تعمل على بناء نفسها ضمن ٱلية تأخذ في عين الإعتبار وضع حلول مستدامة لجميع الأزمات من خلال استخلاص العبر وعدم الوقوع في أخطاء الغير الأمر الذي سيجعل من المملكة نموذجا من النجاح الذي يحتذى به وتسعى جميع دول العالم لقليده .

فبناء جسم بدون أمراض وخالي من العلل والأزمات سوف يجعل من عجلة التقدم تسير متسارعة وبشكل ديناميكي بحيث تسبق الكثير من الدول التي مضى على تأسيسها عقود او قرون من الزمن .

فلو نظرنا إلى استراتيجيات مملكتنا والخطوط العريضة لسياستها وأنظمتها وقوانينها فسنجد أن الحداثة قد أخذت نصيب الأسد من كل هذه الجوانب بحيث لم تغادر صغيرة ولا كبيرة إلا ووضعت لها حلولا سباقة من خلال أخذ العبر والدروس مما حصل من تجارب الغير في هذه المجالات .

وبما أن العالم يتجه الٱن نحو الركود الإقتصادي وارتفاع نسبة التضخم وتفاقم المديونية التي زادت في بعض الدول عن أضعاف التاتج القومي فقد أصبح ملحا على جميع دول العالم أن تأخذ جميع الحلول والدراسات والإستراتيجيات التي من الممكن أن تحميها من عواقب هذه الأزمات على محمل الجد وتسعى وبكل ثقلها نحو تبني مفاهيم وحلول استراتيجية مبنية على رؤيا حديثة ومتقدمة تأخذ في الحسبان جميع جوانب الأزمة ولا تعالجها من جانب واحد فقط بل من كافة الجوانب كي تحصل على نتائج مرضية وخلاقة .

لهذا فقد وضعت مملكة أطلانتس الجديدة أرض الحكمة ومن خلال مبادئها الرامية الى تعزيز التعاون الإنساني جميع الحلول والخطط والإستراتيجيات في مقدمة سبل التعاون مع باقي الدول لكي تحقق البعد العالمي الإنساني من خلال تشارك الحلول والخبرات وعدم احتكارها بل وتعميمها من خلال نظام عالمية البعد في تحقيق النمو والإزدهار ومكافحة الفقر والجوع ومكافحة الإحتباس الحراري ومكافحة التصحر من خلال حلول مستدامة للتنمية تجعل من العالم مكانا أفضل للجميع .

ومن خلال الفكر المتسامح الذي ينبذ التطرف والعنف وينبذ العنصرية ويحقق الأخوة الإنسانية لشعوب العالم دون استثناء فإن مملكة أطلانتس تعتبر منارة فكرية حضارية تلبي طموحات الشعوب والدول على حد سواء .

اترك رد