فوضى وتسيب بالمركز الصحي بئر انزران بتراب مقاطعة اسباتة ومندوبة وزارة الصحة خارج التغطية

0

أصبح العديد من المرضى منهم الشيوخ والعجزة والنساء الحوامل، والمرافقات لأطفالهن يستنكرون التسيب الحاصل داخل المركز الصحي بئر انزران بتراب مقاطعة اسباتة ، وذلك راجع لعدم احترام جل المشتغلين بهذا المرفق الصحي لمواقيت الدخول والخروج القانونية ، حيت سنوا لوحدهم أوقات خاصة بهم، وهو ما يضيع أوقات ثمينة للمرضى ما أحوجهم في حاجة إليها من بينهم مرضى مصابين بداء السكري مجبرون على الدخول إلى المراحيض بين الفينة والأخرى ، أو ضغط الذم وغيرها من الأمراض التي تحتاج للراحة أو تناول الأدوية ،أما بالنسبة للأمهات فحدت ولا حرج ،فأغلبهن مرتبطات بأوقات محددة ، كمرافقة أطفالهن الصغار من وإلى المدارس ، أوتهيييء وجبات الأكل وتنظيف المنزل وترتيب أتاته ،لكن أغلب أوقاتهن تضيع هباءا منثورا في انتظار إطلالة المشتغلين بالمركز .

 

وطالب العديد من المرضى في اتصالات هاتفية مع الموقع من مندوبية وزارة الصحة ، القيام بمهامها من أجل إجبار المشتغلين بالمركز على احترام أوقات الدخول والخروج، لأنهم يشتغلون في مرفق للدولة وليس داخل ضيعة خاصة بهم، ويتوصلون برواتبهم من وزارة الصحة ،من أجل احترام أنفسهم أولا ، واحترام أؤلئك المرضى الذين أجبرتهم ضروف الفقر والعوز، للقدوم لهذا المركز الصحي أملا في تلقي العلاجات الضرورية ومراقبة أوضاعهم الصحية والمرضية ، لكنهم بدل ذلك يخرجون بأمراض عصبية بسبب مثل هذه التصرفات.

اترك رد