الدكتور محمد العبادي : الفكر السياسي المتجدد

0

أنه الفكر الناتج عن تحليل ودراسة وتأمل السلطة السياسية ، وسبر اغوارها ، فكل شئ متعلق بالسياسة يسمى فكر سياسي ويدعونا إلى التأمل العقلي ، وعلى وجه الخصوص أننا نمر بلحظات تاريخية من عمر انتقالنا إلى الساحة السياسية والبدء في بناء مملكة اطلانتس الجديدة أرض الحكمة ، وبنظرة واقعية مستقبلية ، قد تبدو الفرص متاحة أمام هذه الدولة الناشئة وعلى المدى القريب والبعيد أن تحقق إنجازات سياسية واقتصادية تتناسب وحجم تطلعاتنا .

لذا علينا التعاطي بشكل عملي وإيجابي مع القضايا الدولية العالمية والعمل بسوية دبلوماسية رفيعة المستوى.

كما ويجب الإلتزام بمسؤولية الفكر السياسي المعاصر والمتجدد ، والاهتمام بالمنتج السياسي والتعامل بالسلوك المتحضر في مختلف القضايا الإنسانية والسياسية والاقتصادية.

ولتحقيق ذلك علينا الاستفادة من جميع التجارب الإيجابية منها والسلبية لكي نحسن الرؤية نصدق العزيمة حتى نحقق نهضة فكرية وثورة معرفية تنويرية جديدة تتلائم والعصر الحديث .

فلا وقت للتقاعس ولا وقت للتسويف ، على الجميع العمل كخلية النحل وإعادة النظر واجتراح الصحوة العلمية اللازمة لبلورة مشروعنا الحضاري ، وعلى المثقفين والمفكرين اغتنام هذه الفرصة وعدم إضاعتها والغوص في عمق وجوانب الفكر والحياة للوصول الى تحقيق العمق المعرفي الكفيل بالإسراع بولادة هذا المشروع والتأسيس لبناء سياسي معرفي ونقل المبادئ النظرية العامة إلى واقع ملموس من خلال ما تقدموه من أفكار بناءة متلاصقة مع الواقع ، مبتعدين عن الأفكار المعلبة مسبقاً .

اترك رد