“قضايا المرأة” تقيم مائدة حوار حول أهمية قانون موحد لحماية النساء من العنف

كتب: أيمن وصفى

0

أقامت مؤسسة قضايا المرأة المصرية صباح اليوم الأثنين الموافق ٣ أكتوبر الجاري، مائدة حوار بعنوان: “أهمية قانون موحد لحماية النساء من العنف”، وتأتي هذه المائدة في ظل ازدياد معدلات جرائم العنف التي انتشرت مؤخرًا ووصلت إلى حد القتل فى كثير من الأحيان.

ناقشت المائدة عدة محاور منها: الأسباب الاجتماعية والعوامل النفسية التي أدت الى انتشار هذه الجرائم في المجتمع فى الآونة الأخيرة، وتناقش هذا المحور الدكتورة نهلة أمين- المعالج النفسي بمستشفيات الشرطة، حيث تتحدث عن الظروف والأسباب والعوامل التى من الممكن أن تكون سببًا لتكرار وزيادة وتيرة مثل هذه الجرائم.

كما تحدث عبد الفتاح يحيى- مدير الوحدة القانونية بمؤسسة قضايا المرأة المصرية عن أهمية اصدار قانون موحد لمناهضة العنف، ويناقش ويعرض بعض بنود مشروع القانون المقترح، ” قانون موحد لمناهضة العنف”، وهو مقترح قانون قام بصياغته مجموعة من مؤسسات المجتمع المدني المهتمة بقضايا وحقوق النساء وبشكل خاص مناهضة العنف ضد المرأة، ولقد تبني مشروع القانون المقترح نشوى الديب عضوة مجلس النواب، كما قام بالتوقيع على المقترح ٦٠ نائبًا ونائبة من مجلس النواب.

أوضحت نشوي الديب عضوة مجلس النواب خلال مائدة الحوار، الموقف الحالي لمشروع القانون المقترح داخل مجلس النواب، واهمية دور أعضاء مجلس النواب في التصدي لمثل هذه القضايا المجتمعية تشريعيا لمزيد من الحماية للنساء ومناهضة العنف بشكل عام.

 

اترك رد