شيرين عبد الوهاب، محمد عبد الوهاب، ياسر قنطوش، حسام حبيب

كتب : سهام صلاح

0

بعد أن تداولت منذ صباح أمس الأخبار حول حجز الفنانة شيرين عبد الوهاب في إحدى المستشفيات بالقاهرة وتعرضها للضرب والإعتداء من قبل شقيقها محمد عبد الوهاب.

 

على غرار ذلك قامت النيابة العامة بنشر بيان عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك تهيب فيه الإلتزام بما تعلنه هي وعدم الإنسياق وراء أي شائعات أخرى.

 

وجاء البيان مكتوب نصًا: النيابة العامة تُحقّق في البلاغ المقدم من محامي الفنانة / شيرين عبد الوهاب

 

حيث تلقـت النيابة العامة من وكيل الفنانة/ شيرين عبد الوهـاب بلاغًا بتهجم شقيقها وآخرين عليها داخل مسكنهـا، واصطحابهـا لأحـد مستشفيات الصحة النفسية؛ لإدخالها به عَنوةً، على إثر خلافات بينهما، وقدَّم صـورةً ضوئيـَّةً تحمل رقم الملف الطبـي باسم موكلته، والمنسوب صدوره إلى المستشفى المذكور.

 

وفي ضوء هذا البلاغ سألت النيابة العامة مديرَ عام المستشفى والمديرَ الفنيَّ الطبيَّ به، واللذان تناقضت شهادتهما مع ما ورد بمضمون البلاغ، وعلى ذلك فإن النيابة العامة تسعى باستكمال تحقيقاتها إلى جلاء الحقيقة فيها، وتُهيب بالكافة إلى الالتزام بما تعلنه وحدها من بيانات رسمية بها.

 

يشار إلى أنه قد أكد ياسر قنطوش في مداخلة هاتفية لبرنامج الحكاية الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب على قناة Mbc مصر، أن شقيق شيرين عبد الوهاب أجبرها على دخول المستشفى بينما هي لم تكن تريد ذلك، وكشف عن حضور حسام حبيب إلى المستشفى لمساندة شيرين، مشيرًا إلى أن حسام شكره وقال له إنه الوحيد الذي ساعد شيرين.

 

كما صرح شقيقها محمد عبد الوهاب في أول تعليق له، إن شقيقته محجوزة في مصحة نفسية للعلاج.

 

وتابع في مداخلة هاتفية مع عمرو أديب عبر برنامجه الحكاية : أنا أدعيت إن أختي محجوزة في مستشفى عظام وتعرضها لحادث من أجل إخفاء حقيقة دخولها إلى مستشفى أمراض نفسية حفاظًا على أسمها.

 

وأضاف: أنا أختي بتمر بظروف نفسية صعبة وسط عصابة تحوم حولها وهي السبب وراء ما يحدث لها من تخبط وأزمات أمام الناس وبيعملولوا لها أعمال وحاطين أبلكيشن تجسس على تليفونها.

 

يذكر أنه إنتشرت في الساعات القليلة الماضية أنباء عن إصابة شيرين بقطع في الرباط الصليبي وإنها تستعد للسفر لإجراء عملية خارج مصر، ولكن في صباح أمس إنقلبت الأمور لتصبح الحقيقة غير ذلك.

اترك رد