‏غلاف بيان وزير الخارجية المصرى سامح شكري : “وتنساب يا نيل حرًا طليقًا لتحكي ضفافك معنى النضال”..

0

ملخص خطاب أسد الخارجية المصرية معالي الوزير سامح شكري :

1_ إثيوبيا بدأت بالفعل بالملء الثاني قبل 3 أيام من اجتماعنا اليوم

2_ إثيوبيا تريد أسر نهر النيل وتحويله لأداة سياسية وندعو مجلس الأمن لاتخاذ موقف مماثل للاتحاد الأوروبي بشأن سلوك أديس أبابا .

3_ إثيوبيا رفضت كل المقترحات المصرية والسودانية لحل أزمة سد النهضة والمسار التفاوضي الذي يقوده الاتحاد الأفريقي وصل لطريق مسدود .⁧

4_ إثيوبيا تتوهم إمكانية هيمنتها على نهر النيل وتعتبر مشاركتها في المفاوضات من باب المجاملة.

5_ مصر أتت إلى مجلس الأمن العام الماضي لتحذر من هذا الخطر المحدق
6_ سبب أزمة سد النهضة سياسي بامتياز والنهج الاثيوبي احبط كل جهود حل الأزمة .

7_ سبب فشل مفاوضات سد النهضة هو التعنت الإثيوبي.

8_ انخرطنا على مدى عقد كامل بمفاوضات مع إثيوبيا بشأن سد النهضة ونريد اتفاقا ملزما .

9_ ما زلنا نمارس ضبط النفس تجاه سلوك إثيوبيا بشأن سد النهضة وهو سلوك فج يعكس عدم المسؤولية وتجاوزها السافر .

10_ نواجه تهديدا يطال أكثر من 100 مليون مصري .

11_ في حال أصرت إثيوبيا على موقفها لن يكون أمام مصر بديل سوى أن تصون حقها في البقاء .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.