بعد دعوى بيزوس: ناسا توقف عمل “سبيس إكس” على مركبة القمر

ناسا

0

أوقفت “ناسا” عملها على مركبة الهبوط القمرية مع شركة “سبيس إكس” المملوكة للملياردير الأمريكي إيلون ماسك، بعد أن رفع الملياردير جيف بيزوس دعوى قضائية ضد الحكومة الأمريكية الأسبوع الماضي، الأمر الذي يعرض للخطر الجدول الزمني الضيق للوكالة قصد إعادة رواد الفضاء إلى القمر

وذكر موقع “لايف ساينس” يوم السبت 21 أغسطس 2021 نقلا عن بيان لشركة الفضاء بلو أوريجين المنافسة لـ”سبيس إكس” أن الدعوى المرفوعة أمام محكمة المطالبات الفيدرالية الأمريكية هي “محاولة لإصلاح العيوب في عملية الاستحواذ التي شهدها نظام الهبوط البشري التابع لناسا.”

 

وحسب المصدر، تتهم دعوى الشركة كذلك وكالة ناسا المدعومة من الحكومة الأمريكية بأنها كانت “غير قانونية وغير عادلة” أثناء تقييم المقترحات المتعلقة ببرنامج نظام الهبوط البشري.

 

في هذا السياق، قالت المتحدثة باسم ناسا مونيكا ويت: “في 26 أبريل، تم إخطار وكالة ناسا بأن شركتيBlue Origin Federation و Dynetics قدمتا احتجاجات ضد الخيار A لاختيار نظام الهبوط البشري مع مكتب محاسبة الحكومة الأمريكية (GAO)، وعملاً بمقتضى ذلك، أصدرت وكالة ناسا تعليمات لـ SpaceX بأن التقدم في عقد HLS قد تم تعليقه حتى يحل GAO جميع الدعاوى القضائية المعلقة المتعلقة بهذه المشتريات”.

 

وأضافت المسؤولة أنه “مقابل هذا التوقف المؤقت للعمل، وافقت جميع الأطراف على جدول تقاضي عاجل ينتهي في 1 تشرين الثاني”، مشيرة إلى أن مسؤولي “ناسا” “ينسقون مع وزارة العدل لمراجعة تفاصيل القضية والعمل على حلها في الوقت المناسب”.

 

بيزوس يقاضي وكالة ناسا

 

ومع ذلك، ليست هذه هي المرة الأولى التي يثير فيها بيزوس اعتراضاً على الصفقة الضخمة الموقعة بين ناسا و”سبيس إكس” مقابل 2.89 مليار دولار، إذ كتبت “بلو أوريجين” في تموز الماضي رسالة مفتوحة إلى وكالة ناسا تزعم أنها أعطت “سبيس إكس” ميزة غير عادلة أثناء عملية الاقتراح.

 

وقالت شركة تكنولوجيا الفضاء المملوكة لبيزوس أيضًا في ذلك الوقت إن وكالة ناسا كانت تمنح شركة أخرى نفوذاً لا يمكن التغلب عليه من خلال منحها العقد الرئيسي فقط.

 

وفي شهر يوليو من سنة 2021، دعم مكتب محاسبة الحكومة الأمريكية وكالة ناسا بشأن قرارها بأن يكون لها شريك واحد فقط في هذه المهمة الحساسة التي ستعيد البشر إلى القمر مرة أخرى بعد هبوط نيل أرمسترونغ على سطح القمر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: