إسرائيل حذرت إدارة بايدن من المبالغة في انتقاد السعودية ومصر حول حقوق الإنسان

إعلام

0

حذر مسؤولون إسرائيليون نظرائهم في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن من المبالغة في انتقاد الحكومتين السعودية والمصرية وبرروا ذلك بأن مثل هذه الانتقادات قد تدفع الرياض والقاهرة إلى اللجوء إلى دول مثل إيران والصين وروسيا، بحسب ما نقلت وسائل إعلام إسرائيلية

ونقلت صحيفة “ذي تايمز أوف إسرائيل” الخميس 2 أيلول/سبتمبر 2021 عن مصدر مطلع على القضية أن نهج انتقاد السعودية ومصر الذي تتبعه الولايات المتحدة أثار قلق إسرائيل التي تعتقد أنه قد ينفر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مما قد يدفعهما للبحث في مكان آخر عن الدعم والتحالفات وبالتحديد من إيران و/أو خصوم الولايات المتحدة كالصين وروسيا.

 

وأضاف المصدر، الذي تحدث للصحيفة شريطة عدم الكشف عن هويته، إن هذه المخاوف تم نقلها إلى مسؤولي الإدارة الأمريكية في مناسبات متعددة.

 

وكان بايدن قد تعهد بعد توليه منصبه كرئيس للولايات المتحدة بوضع حقوق الإنسان على رأس أولوياته في صياغة السياسة الخارجية وحذر من أن دولاً مثل السعودية ومصر ستحتاج إلى الإصلاح إذا أرادت الحفاظ على علاقاتها مع بلاده.

 

وأعرب المصدر عن ارتياحه لأنه بينما حافظت إدارة بايدن على خطابها لصالح دعم حقوق الإنسان في الخارج، فإنها “تجنبت حتى الآن قلب العلاقات الأمريكية تماماً” مع مصر والسعودية.

اترك رد