Digital health الصحة الرقمية

Dr.. Mohammed ALrefaei Minister of Health Kingdom of Atlantis د. محمد الرفاعي  وزير الصحة  مملكة أطلانتس الجديده

0

The field of digital health has the potential to improve healthcare services to a large extent, but until recently, it was not a big priority for investors, but the Coronavirus pandemic provided a new opportunity to reconsider the way we think about health care. Here are some of the most important e-health trends that we expect to dominate the world in 2021:

1. Expanding telemedicine:

Telemedicine has increased dramatically during the pandemic. This practice has shown that remote consulting is not only possible, but also easy and often preferred. Some experts say this is only the beginning, and telemedicine will soon grow in size.

We will see this trend spread to our doctors outside the first line of primary care clinics to include specialist care. This includes other healthcare professionals such as nurses, midwives, and nutritionists, ”said Swedish Chief Physician for E-Health, Nassim Farrokhniyeh. And psychologists. “

Aside from remote consultations, experts say we are already seeing an increase in the use of medical devices at home, such as remote monitoring of cancer patients through the increased use of sensors.

2. Virtual Reality in the Healthcare Market:

The global market for virtual reality for digital health is expected to grow to $ 2.4 billion by 2026, given its ability to eliminate the need for certain medications or surgeries. Virtual reality technology is currently being used to treat chronic pain, anxiety, and PTSD.

3. National digital health portals and the big data that comes with them:

Countries around the world are working on more comprehensive and easy-to-access electronic health records. In Sweden, all citizens and residents have a personal identification number, known as a Swedish “PIN,” that is used for all health care documents. Researchers who have access to these digital health portals can enjoy a treasure trove of data.

During the height of the epidemic, Sweden created an intensive care registry to collect data on coronavirus cases that end up in Swedish intensive care units.

4. The power of artificial intelligence and digital health:

Artificial Intelligence will play a large role in the digital transformation of healthcare. In fact, the AI ​​healthcare market is expected to exceed $ 34 billion by 2025.

Currently, most patients may have interacted or heard about some form of artificial intelligence, such as the “PARO” robotic stamp for dementia patients, or chatbots that provide treatment services. But the future of AI lies in precision medicine, genomics, drug discovery and medical imaging.

Additionally, pharmaceutical and biotechnology companies are using machine learning algorithms in order to shorten the drug development cycle. And recently, researchers in the United States developed a smart tool that accurately recognizes and diagnoses cases of the Coronavirus, even in patients who do not have symptoms.

In general, the value of global artificial intelligence in the healthcare diagnostics market reached about $ 3.7 billion in 2019, and it is expected to reach about $ 67 billion by 2027.

5. Cross-border collaboration for digital health:

The epidemic has shown that countries face similar health care challenges, not only in relation to the “Corona” virus, but also in terms of providing good quality and effective care to people in need, such as demographic changes and an increase in the number of people with chronic diseases.

Germany and Sweden are known for hosting digital health centers that achieve excellent results. For example, the Center for Digital Health in Nuremberg Erlangen has fertile ground for new innovations on the market, with more than 500 medical technology companies, SMEs, 65 hospitals and 80 research institutions.

يتمتع مجال ​الصحة الرقمية​ بالقدرة على تحسين خدمات ​الرعاية الصحية​ إلى حد كبير، ولكن حتى وقت قريب، لم يكن تمثل أولوية كبيرة للمستثمرين، إلا أن جائحة فيروس “كورونا”، وفرت فرصة جديدة لإعادة النظر في طريقة تفكيرنا في الرعاية الصحية. وفي ما يلي بعض أهم اتجاهات الصحة الإلكترونية التي نتوقع أن تهيمن على العالم في عام 2021:

 

1. التوسع في التطبيب عن بعد:

 

لقد ازدادت عمليات التطبيب عن بعد بشكل كبير خلال الوباء. وأثبتت هذه الممارسة أن الاستشارات عن بعد ليست ممكنة فحسب، بل إنها سهلة أيضًا ومفضلة في كثير من الأحيان. ويقول بعض الخبراء أن هذه ليست سوى البداية، وسرعان ما سيزداد حجم التطبيب عن بعد.

 

قال رئيس الأطباء السويديين للصحة الإلكترونية، نسيم فاروخنية: “يتعلق الأمر بنطاق أوسع من الرعاية ومجموعات المرضى الجدد. سنرى هذا الاتجاه ينتقل إلى أطبائنا خارج الخط الأول من عيادات الرعاية الأولية ليشمل الرعاية المتخصصة. وهذا يشمل متخصصي الرعاية الصحية الآخرين مثل الممرضات والقابلات وخبراء التغذية، وأخصائيي علم النفس”.

 

وبصرف النظر عن الاستشارات عن بُعد، يقول الخبراء إننا نشهد بالفعل زيادة في استخدام الأجهزة الطبية في المنزل، مثل المراقبة عن بُعد لمرضى السرطان من خلال زيادة استخدام أجهزة الاستشعار.

 

2. ​الواقع الافتراضي​ في سوق الرعاية الصحية:

 

من المتوقع أن ينمو السوق العالمي للواقع الافتراضي للصحة الرقمية إلى 2.4 مليار دولار بحلول عام 2026، نظراً لقدرته على التخلص من الحاجة إلى بعض ​الأدوية​ أو العمليات الجراحية. تُستخدم تقنية الواقع الافتراضي حاليًا لعلاج الألم المزمن والقلق واضطراب ما بعد الصدمة.

 

3. بوابات الصحة الرقمية الوطنية والبيانات الضخمة التي تأتي معها:

 

تعمل البلدان في جميع أنحاء العالم على سجلات صحية إلكترونية أكثر شمولاً ويسهل الوصول إليها. في السويد، يمتلك جميع المواطنين والمقيمين رقم تعريف شخصي، يُعرف باسم “PIN” السويدي، يتم استخدامه لجميع وثائق الرعاية الصحية. يمكن للباحثين الذين يمكنهم الوصول إلى هذه البوابات الصحية الرقمية الاستمتاع بكنز دفين من البيانات.

 

خلال ذروة الوباء، أنشأت السويد سجلاً للعناية المركزة لجمع البيانات حول حالات الإصابة بفيروس كورونا التي ينتهي بها المطاف في وحدات العناية المركزة السويدية.

 

4. قوة الذكاء الاصطناعي والصحة الرقمية:

 

سيلعب الذكاء الاصطناعي دوراً كبيراً في التحول الرقمي للرعاية الصحية. في الواقع، من المتوقع أن يتجاوز سوق الرعاية الصحية بالذكاء الاصطناعي 34 مليار دولار بحلول عام 2025.

 

في الوقت الحالي، ربما تفاعل معظم المرضى أو سمعوا عن بعض أشكال الذكاء الاصطناعي، مثل ختم “PARO” الروبوتي لمرضى الخرف، أو روبوتات المحادثة التي تقدم خدمات العلاج. لكن مستقبل الذكاء الاصطناعي يكمن في الطب الدقيق وعلم الجينوم واكتشاف الأدوية والتصوير الطبي.

 

بالإضافة إلى ذلك، تستخدم شركات الأدوية والتكنولوجيا الحيوية خوارزميات التعلم الآلي من أجل تقصير دورة تطوير الأدوية. ومؤخرًا، طور باحثون في ​الولايات المتحدة​ أداة ذكية تتعرف وتشخص بدقة حالات فيروس كورونا، حتى لدى المرضى الذين لا تظهر عليهم أعراض.

 

بشكل عام، بلغت قيمة الذكاء الاصطناعي العالمي في سوق تشخيص الرعاية الصحية نحو 3.7 مليار دولار في عام 2019، ومن المتوقع أن تصل إلى نحو 67 مليار دولار بحلول عام 2027.

 

5. التعاون عبر الحدود للصحة الرقمية:

 

أظهر الوباء أن البلدان تواجه تحديات رعاية صحية مماثلة، ليس فقط في ما يتعلق بفيروس “كورونا”، ولكن أيضًا من حيث تقديم رعاية جيدة النوعية وفعالة للأشخاص المحتاجين، مثل التغيرات الديموغرافية، وزيادة عدد المصابين بأمراض مزمنة.

 

تشتهر ​ألمانيا​ والسويد باستضافة مراكز صحية رقمية تحقق نتائج ممتازة. على سبيل المثال، يتمتع مركز الصحة الرقمية في نورمبرج إرلانجن بأرض خصبة لابتكارات جديدة في السوق، مع أكثر من 500 شركة للتكنولوجيا الطبية، و​الشركات الصغيرة​ والمتوسطة و65 مستشفى و80 مؤسسة بحثية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.