بروتوكول تعاون بين وزارة الشباب والرياضة والمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية

كتب: سيد عبد المنعم

0

 وزير الشباب: الرئيس السيسي جعل الشباب هم الشريك الأساسي والمستفيد الأول من برامج التنمية

 

 شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والدكتور خالد عكاشة مدير عام المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الشباب والرياضة والمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجي وذلك بهدف تنمية وعى الشباب ودعم قيم الولاء والانتماء لوطنهم وتوعيتهم بالنهضة الشاملة التي تشهدها الدولة المصرية في شتي المجالات من خلال مجموعة من البرامج والدورات التدريبية المتخصصة التي سيتم منحها للشباب من مختلف المحافظات المصرية ، وذلك في إطار سعى الوزارة نحو التعاون والتنسيق مع مختلف الجهات المعنية بالدولة لبناء وعى الشباب وصقل قدراتهم وإمكاناتهم الفكرية والثقافية ليصبحوا حائط صد تواجه به الدولة مختلف التحديات على مختلف الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتنموية بوجه عام.
ومن جانبه أكد الدكتور أشرف صبحى أن الوزارة تحرص على توفير المناخ الملائم أمام الشباب للمشاركة بفاعلية في مختلف برامج التنمية وتمكينهم كذلك من المشاركة الإيجابية في بناء وطنهم والاستفادة من إسهاماتهم من خلال العمل على تحصينهم بقيم العمل الدؤوب والتصدى للشائعات وامتلاك الفكر المستنير الذى يواجهون به التحديات التي تواجه وطنهم في الداخل والخارج وخاصة في ضوء الاهتمام غير المسبوق من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بجيل الشباب وأحاديث سيادته ونصائحه ودعمه المستمر لهم، الأمر الذى انعكس على الشباب فوجدوا في قيادتهم السياسية القدوة الحسنة واستلهموا من الرئيس قيم العمل والوطنية والإخلاص والسعى الدائم نحو بناء وطنهم وتحقيق صالح المجتمع إدراكاً بان صالحهم أصبح مرتبطاً بصالح الدولة والمجتمع ويرجع ذلك إلى النموذج الفريد الذى أسس دعائمه فخامة السيد الرئيس في سعيه نحو بناء الجمهورية الجديدة يرتكز على جعل المواطن المصري هو المستفيد دائماً وهو الهدف الأساسي من شتي برامج التنمية التي تنتهجها الدولة.
مشيراً إلى أن الشباب المصري لديه من الوعى والإدراك ما يميزه عن غيره من شباب العالم ويجعله بالفعل شريكاً أساسياً في كافة مسارات العمل الوطنى لما يمتلكه من وعي يجعله قادر على استيعاب مجريات الامور ومواجهة التحديات ، وهو ما تسعي وزارة الشباب والرياضة الي استغلاله وتحويله الي طاقات كبيرة منتجة للمجتمع المصري، حيث سيتم وضع خطط ممنهجة للتعاون مع المركز لتقديم افضل الخدمات والبرامج للشباب المصري.
مؤكداً أن الوزارة تسعي دائما الي استباق الأحداث والأمور والأخذ في الإعتبار كل المستجدات التي قد تطرأ علي الساحة او تؤثر على الشباب المصري، حيث يتم وضع خطط وتصورات مستقبلة للعمل عليها لتجنب ما قد يواجه الشباب من تحديات.
موضحاً أن المركز المصري يعد أحد أهم مراكز الفكر الوطنية التي تعتمد المعايير العلمية والأكاديمية، بالإضافة إلى كونه أحد المراكز البحثية المتخصصة والتي تهتم بتقديم الرؤى والبدائل المختلفة بشأن القضايا والتحولات الاستراتيجية، على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي على حد سواء، وهو ما يخدم رؤية وزارة الشباب والرياضة وبرامجها المختلفة.
فيما اثني الدكتور خالد عكاشة مدير عام المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية على التعاون مع وزارة الشباب والرياضة، موضحا ان المركز يشارك وزارة الشباب والرياضة في طموحها الكبير وفتح افاق ومجالات جديدة التي تخدم الشباب وتساعدهم على رؤية الامور بطريقة سليمة وصحيحة والتعامل مع المفاهيم والمستجدات التي قد تؤثر على الشباب.
مؤكداً ان البروتوكول سيمنح الشباب المصري المساعدة على رفع الوعي لديهم وموجهة التحديات المختلفة.
ويتضمن برتوكول التعاون عدد من مجالات التعاون المشتركة من بينها تنفيذ برامج تدريبية لرفع وعي الشباب وتحصينهم ضد الحروب الإعلامية التي تستهدف الدولة المصرية، وسلسلة من الندوات التثقيفية والبرامج التعريفية والأنشطة التنويرية والمنتديات الحوارية للتواصل مع الشباب وإجراء حوارات معهم بشأن السياسات العامة وخطط ومشروعات الدولة والقضايا المجتمعية والسياسية محط اهتمام الشباب.
حضر توقيع البروتوكول اللواء محمد إبراهيم الدويري نائب المدير العام للمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، الدكتور صبحي عسيلة خبير ورئيس وحدة الدراسات البرلمانية بالمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، الدكتور عمرو الحداد مساعد وزير الشباب والرياضة للتنمية الرياضية والدكتور محمد حسن معاون وزير الشباب والرياضة لتطوير القدرات الشبابية.

 

اترك رد