“المصري للدراسات الإستراتيجية” يحتفل بذكرى انتصارات العاشر من رمضان بنادي “الرواد”

0

 

كتب – على أبو زيدان

فى إطار احتفالات مصر بانتصارات العاشر من رمضان نظم المركز المصري للدراسات الإستراتيجية وتنمية القيم الوطنية ندوة بعنوان “انتصار العاشر من رمضان 1393 هجرية .. ذكرى أسطورة شعب وجيش حطما المستحيل” بنادي الرواد بمدينة العاشر من رمضان.

بدأ الاحتفال بعرض فيلم تسجيلي عن ملحمة العاشر من رمضان عام 1973 من إنتاج الشئون المعنوية بالقوات المسلحة بعدها رحب العميد مهندس أيمن خليل رئيس نادي الرواد بالسادة الضيوف متمنياً لهم أن تضيف تلك الندوة كافة المعلومات المتعلقة بحرب العاشر من رمضان.

وفى كلمتة شدد اللواء محمد عبد المقصود مدير المركز المصري للدراسات الإستراتيجية وتنمية القيم الوطنية على ضرورة غرس قيم الولاء والانتماء وتنمية الروح الوطنية لدى الشباب مؤكداً أن إلتحام الشعب بجيشه كان العنصر الأهم فى تحقيق النصر وأشار عبد المقصود الى النجاحات التى حققها الجيش المصري خلال مواجهتة لقوى الشر والجماعات الإرهابية سواء فى شبة جزيرة سيناء بالجهة الشرقية لمصر أو فى ليبيا بالجهة الغربية للبلاد مؤكداً قدرة القوات المسلحة فى حماية الأمن القومي والقضاء على تلك الجماعات المتطرفة فى العمق الليبي.

وألقى فضيلة الشيخ أحمد ترك أحد علماء الأزهر الشريف كلمة أكد فيها على قيمة وفضل نصر العاشر من رمضان وما فعله جنودنا البواسل من بطولات وتضحيات أثناء صيامهم مشيراً بأهمية معرفة الأجيال الصاعدة من أبناء الوطن ماقدمه أجدادهم من بطولات وتضحيات من أجل الحفاظ على أرض الوطن من المعتدين وأهمية غرس قيم الولاء والانتماء فيهم.

من جانبه نقل السيد الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ تحيات الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية للسادة الحضور معبراً عن سعادته بوجوده بين اخوته واساتذته متمنياً لمصر مزيد من الرفعة والتقدم فى ظل القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأشار اللواء أركان حرب دكتور نصر سالم أحد أبطال حرب العاشر من رمضان ورئيس جهاز الاستطلاع الأسبق بالقوات المسلحة أن تلك الحرب لم تكن حرب مصر بمفردها بينما كانت حربا للعروبة جمعاء مؤكداً أنها غيرت مجرى التاريخ برمتة مضيفًاً أنه على الرغم من الاحتفال بتحرير سيناء في 25 من أبريل عام 1982 إلا أن سيناء تم تحريرها فعليًا في يوم العاشر من رمضان الموافق السادس من أكتوبر بعد 6 ساعات من انطلاق الحرب قائلاً هذة البداية كانت بمثابة نصر كامل ونتيجتها كانت مبشرة بتحرير كامل أرض سيناء.

من ناحية أخرى أضاف الدكتور سعيد الصباغ رئيس وحدة الدراسات الإيرانية بالمركز المصري للدراسات الإستراتيجية وتنمية القيم الوطنية فى كلمتة أن احتفال مصر بذكرى العاشر من رمضان ستظل ملهمة لنا ولأجيال مصر عبر التاريخ مضيفاً أنها استطاعت أن تثير الروح الوطنية بين جميع أبناء الشعب الواحد حيث تجلت بأروع صورها فى الثلاثين من يونيو عام 2013 لاستعادة وطنه ممن أرادوا استلابه وأيضا تسابقة فى الإسهام فى مشروع حفر قناة السويس الجديدة.

ورحب الدكتور محمود عبد العظيم وكيل وزارة الشباب والرياضة فى كلمتة بالسادة الحضور ونقل إليهم تحيات الاستاذ الدكتور اشرف صبحى وزير الشباب والرياضة والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية وتهنئة السادة الحضور من أعضاء المركز المصرى للدراسات الإستراتيجية وأعضاء اللجنة المؤقتة لنادى الرواد برئاسة العميد مهندس ايمن خليل وما يقدموه من جهود وفعاليات وتعاون مشترك مع مؤسسات المجتمع المدني والاحتفال بالمناسبات القومية المختلفة.

وفى نهاية الندوة تم تكريم عدد من الشخصيات العامة وهم الأستاذ الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق والدكتور أحمد عبد المعطى نائب محافظ الشرقية واللواء محمد بدر من أبطال حرب العاشر من رمضان والمهندسة عبير عثمان سيدة الأعمال والمهندس محمود أمين رجل الأعمال والمهندس أشرف همام رجل الأعمال والعميد مهندس أيمن خليل رئيس نادي الرواد.

كان قد سبقت الاحتفال جولة تفقدية للمشاركين فيه والسادة الحضور زاروا خلالها منشآت النادى وألتراس والملاعب وحمام السباحة وصالات الألعاب والطرح الاستثماري حيث قدم خلالها العميد مهندس أيمن خليل الانجازات التى يشهدها النادى والخدمات المقدمة لأعضاء الجمعية العمومية.

الاحتفال بنصر العاشر من رمضان بمدينة العاشر من رمضان نظمة المركز المصري للدراسات الإستراتيجية وتنمية القيم الوطنية برئاسة السيد الوكيل محمد عبد المقصود وبحضور الأستاذ الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق والسيد الدكتور أحمد عبد المعطي نائب محافظ الشرقية وكبار المسؤولين بالمحافظة بمشاركة المجلس القومى للمرأة بالشرقية والذى مثلته الاستاذة الدكتورة هدى درويش المقرر المناوب والأستاذة حنان عضو المجلس.

كما حضر الاحتفال أيضا عبد المهدي مطاوع المحلل السياسي الفلسطيني والخبير في الشئون الإسرائيلية واسلام كمال عضو المركز المصري للدراسات الإستراتيجية وتنمية القيم الوطنية والدكتور محمود العدل رئيس وحدة الدراسات التركية بالمركز وأيضا رئيس وحدة الدراسات الافريقية ومجموعة من باحثي المركز ومن اللجنة المؤقتة لإدارة نادى الرواد الدكتور محمود حماد مدير النشاط الرياضى والدكتور أحمد إبراهيم مدير إدارة الأداء الرياضى وأحمد البسطويسي معاون وكيل وزارة الشباب والرياضة بمحافظة الشرقية وكبار القادة العسكريين وقدامى المحاربين من القوات المسلحة وأبطال نصر العاشر من رمضان وعدد من الخبراء العسكريين بأكاديمية ناصرالعسكرية ولفيف من القيادات الرياضية والأمنية بالنادى ومدينة العاشر من رمضان.
حفظ الله مصر وجندها وشعبها وأمنها شر أعدائها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.