لجاليات المصرية في أوروبا : ذكري العاشر من رمضان مبعث فخر واعتزاز لكل مصري

0

 

هنأ المصريين في اوروبا الشعب المصرى ، بمناسبة ذكرى انتصار العاشر من رمضان، الذى يحل على مصر ومسيرة التنمية والتطوير والتحديث يشهد بها العالم والشعب المصري، مؤكدة أن هذا اليوم مبعث الفخر والاعتزاز الذي يمثل رمزًا تاريخيًا من رموز الوطنية والبطولات وتضحيات قواتنا المسلحة الباسلة الدرع والحصن للوطن الغالي.

من جهته أكد إسلام السويسي، العضو البارز للجاليات المصرية في أوروبا، أن مناسبة ذكرى نصر العاشر من رمضان التي ستظل رمزا لقوة وإرادة الجيش المصري، متمنيا من الله عز وجل أن يحفظ مصر في ظل القيادة الحكيمة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وشدد السويسي على وحدة الشعب المصري في الوقوف خلف قيادته السياسية وقواته المسلحة وجميع مؤسسات الدولة ضد الخونة من أعداء الوطن أنصار جماعة الإخوان الإرهابية، مشيرًا إلى أن القوات المسلحة المصرية الباسلة كانت ومازالت وستظل هي الحارس الأول والمدافع عن الدولة المصرية وحماية مواطنيها ضد أي اعتداء سواء كان خارجيا أو داخليا.

وأوضح السويسي، أن مصر أنجزت انجازات ضخمة فى مدة زمنية قصيرة يتحاكى بها العالم فهي فخر لكل مصرى ومصرية في الخارج والداخل ، منوهًا تبني مصر إستراتيجية واضحة وصريحة أجبرت العالم على احترام مصر والمصريين.
وأكد السويسي، أن ذكرى انتصار العاشر من رمضان تطل هذا العام ومصر تواجه تحديات تتطلب استمرار التكاتف للجبهة الداخلية خلف القيادة السياسة ومؤسسات الدولة للانتصار فى تلك التحديات بروح العاشر من رمضان.
هذا، وتحتفل مصر كل عام فى العاشر من رمضان، بذكرى انتصار 10 رمضان “حرب أكتوبر 1973” وهى الحرب التي انتصر فيها الجيش المصري على العدو الإسرائيلي، واستعاد أرض سيناء حيث وحقق الجيش المصري، الانتصار على العدو الإسرائيلي، واستطاع استعادة الأرض وتحقيق الانتصار العظيم، رغم كل المعوقات التي كان يرددها البعض حينها، وكانت تروج لها القوى العظمى، إلا أن الجيش المصري استطاع تحطيم المستحيل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.