تحالف سياحى مصرى لتنظيم حج الأقباط المصريين للقدس بضوابط وقواعد ميسرة

كتب: أيمن وصفى

0

 

عُقد مساء اليوم الخميس بمقر رابطة القدس بالقاهرة ، إجتماعاُ تنسيقياً سياحياً جمع بين كلً من نيافة الأنبا أنطونيوس ، مطران القدس ، واللواء محمد رضا داوود ، رئيس مجلس إدارة شركة لاكى تورز ، والدكتور محمد عبد الدايم ، رئيس مجلس إدارة شركة ماستر ترافيل لبحث سبل التعاون والتنسيق المشترك لتنظيم حج الأقباط إلى القدس فى إطار ضوابط وقواعد منظمة لهذه الرحلات التى تلقى ترحاباً وإقبالاً من الأقباط المصريين .، وبما يضمن تحقيق كل وسائل الراحة والمتعة والتيسير على هؤلاء الحجاج ، وتواصل رحلاتهم عبر العام بدلاً من قصرها على مواعيد ومواسم محددة.

وقال اللواء محمد رضا داوود ، رئيس مجلس إدارة شركة لاكى تورز، أن الإجتماع مع مطران القدس ، قد غلفه الحرص على تنظيم هذه الرحلات وفقأ للقواعد الحاكمة لها والتى يكون فى مقدمتها التنسيق الأمنى ، وكذلك تقديم الخدمات السياحية المناسبة لهذه الرحلات وجودتها ،وبحث الشروط التى يضعها الجانب الآخر ، وكذلك الإشتراطات التى تقررها السلطات المصرية ، بما يُسهل من إجراءات تنفيذ الرحلات وعدم تأخيرها نتيجة لأية ظروف أو أمور أخرى.

وأوضح داوود، أن هذه التنسيق يمكن وصفه بتحالف سياحى مصرى، يهدف جذب المزيد من الراغبين فى زيارة الأماكن المقدسة فى القدس، وفى ظل أن عدد الشركات التى نفذت الحج لأقباط مصر هذا العام قد بلغت نحو 30 شركة نجحت فى التسويق والترويج لهذه الرحلات ، وهو ما يمنح التحالف إلى إستقطاب شركات جديدة وأيضاً شرائح وعملاء جدد فى ظل ما يقدم لهم من خدمات متميزة عبر البرامج التى سيتم طرحها.

وأكد رئيس شركة لاكى تورز للسياحة ، أن هذا الإجتماع قد تم برعاية من الكنيسة المصرية التى تحرص دائماُ الحفاظ على سلامة وأمن الحجاج الأقباط خلال زيارتهم للأماكن المقدسة فى القدس وبيت لحم وتتابع عن كثب هذه الرحلات لما تمثلها من روحانيات وتجليات دينية.

وأشار إلى أن هذه الرحلات تتميز أيضاً بمشاركة الأشقاء الفلسطينيين فى الخدمات المقدمة للحجاج الأقباط المصريين وخاصة الإرشاد السياحى ، نظراً للتقارب فى اللغة والديانة والعادات والتقاليد مما يسهل وييسر على الحجاج التعامل مع هؤلاء بطبيعتهم دون الإحتياج إلى لغة أخرى أو وسيط بين المرشد والفوج المصرى ، ومؤكداً على أن الحجاج من الأقباط المصريين سيتم نقلهم عبر رحلات يتم تنظيمها مع الشركة الوطنية “مصر للطيران “.

اترك رد