وصل متحور كورونا “EG.5” إلى مصر… هل مصدر رسمي يجيب؟

0

احتل الحديث عن متحور كورونا الجديد “EG.5″، الذي يطلق عليه أيضا اسم “إيريس”، صدارة اهتمامات المصريين خلال الساعات الماضية، مع إعلان البعض عن شعورهم بأعراض قريبة من الأعراض المعروفة لـ”كوفيد 19”.

وبات وسم “EG.5” في قائمة الأكثر تدوينا على موقع “إكس” في مصر، إذ يتساءل الكثيرون عن أبرز المعلومات عنه، والأعراض الشائعة للإصابة به.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية حسام عبد الغفار، في تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن الوزارة تتابع بشكل خاص كافة المعلومات عن المتحور الجديد، مؤكدا أن كافة نتائج التحاليل المعملية التي جرت في المعامل المركزية بالوزارة لم تظهر وجود هذا المتحور في البلاد حتى الآن”.

وشدد المسؤول على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا باعتباره أحد الأمراض التنفسية الحادة، في حين أن المتحورات الراهنة تعود إلى المتحور الأساسي “أوميكرون”، ولا تتسبب في إصابات شديدة.

كورونا في مصر

  • سبق أن حددت وزارة الصحة المصرية تفاصيل الموقف الوبائي لـ”كوفيد 19″ في البلاد، بالقول إنه بداية من شهر أبريل وحتى الآن تناقصت حالات الإصابة بشكل ملحوظ، حيث وصلت إلى أقل المعدلات مقارنة بالسنوات السابقة.
  • لا توجد حالات وفاة جديدة منذ آخر حالة تم تسجيلها في 16 مارس 2023.
  • متابعة الموقف الوبائي للفيروسات التنفسية من خلال منظومة ترصد قوية تشمل الترصد الروتيني للأمراض التنفسية الحادة للحالات المترددة على العيادات الخارجية أو المحجوزة في المستشفيات.
  • إجراء فحص التسلسل الجيني للعينات المؤكدة معمليا لمرض “كوفيد 19” بمعامل الصحة العامة المركزية بشكل مستمر، لمتابعة ظهور المتحورات الجديدة.

مستجدات المتحور الجديد

  • بحسب جامعة جونز هوبكنز الأميركية، يعتبر المتحور “EG.5” الأكثر انتشارا في الولايات المتحدة حاليا، ويمثل أكثر من 17 بالمئة من الحالات.
  • لدى المتحور الجديد قدرة أكبر على نشر العدوى ومراوغة الأجسام المناعية، وفقما ذكر العالم في مجال الأحياء الدقيقة والمناعة في الجامعة آندرو بيكوش.
  • في 19 يوليو الماضي، أضافت منظمة الصحة العالمية متحور “EG.5” إلى قائمتها للسلالات المتداولة حاليا الخاضعة لمراقبتها.
  • طبقا لبيانات المنظمة، فإن اللقاحات التي ثبت فعاليتها في الحماية من سلالة “أوميكرون”، من المتوقع أن تقدم درجة عالية من الحماية من المتغير الفرعي الجديد.
  • وفقا لوكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة، هناك إصابة واحدة بالمتحور الجديد بين كل 7 إصابات “كوفيد 19″، رصدت من خلال اختبارات المستشفى.

جدل الأعراض: إنفلونزا أم كورونا؟

وتعليقا على تشابه الأعراض بين الإصابة بالإنفلونزا الموسمية أو فيروس كورونا، أوضح استشاري الحساسية والمناعة أمجد الحداد لموقع “سكاي نيوز عربية”، أنه “في الوقت الراهن بات من الصعوبة التفرقة بين أعراض المرضين نظرا لتشابهها بشكل كبير”.

وأضاف الحداد: “لحسم ذلك يتطلب الأمر إجراء فحوصات معملية والحصول على مسحة من الحلق لتحليلها”.

وأشار إلى أن الإصابات بكورونا باتت أقل حدة منها وقت الجائحة عامي 2019 و2020، حيث أصبح يصيب بصورة أكبر الجهاز التنفسي العلوي، مع ظهور أعراض هي ارتفاع خفيف بدرجة الحرارة، واحتقان خفيف في الحلق، وزكام، ورشح، وصداع.

ووفق استشاري المناعة، فإن الإصابة بكورونا أصبحت أقرب للبرد منها إلى الإنفلونزا.

واتفق مع ذلك، استشاري الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية أمجد الخولي، الذي قال في وقت سابق لموقع “سكاي نيوز عربية” إن الأعراض الشائعة عند البالغين لهذا المتحور تشمل الحمى، والتهاب الحلق، وسيلان الأنف، والسعال، وآلام الجسم والعضلات، والإسهال.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading