“دعوى قضائية” تنهي قصة الحب والزواج … بريتني سبيرز وأصغري

0

لم يدم زواج نجمة البوب الأميركية بريتني سبيرز من الممثل الأميركي إيراني الأصل سام أصغري سوى 14 شهرا، حسبما ذكرت تقارير إخبارية، الخميس.

وذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية أن أصغري رفع دعوى طلاق من بريتني سبيرز، وفقا لما قاله شخص مطلع على الدعوى ومقرب من أصغري، لكنه رفض الكشف عن هويته لأنه غير مخول بالحديث علنا.

ويأتي ذلك بعد أن ذكرت وسائل إعلام أميركية في الساعات الأخيرة أن سبيرز وأصغري “انفصلا فعليا”.

وكانت سبيرز قد تزوجت من أصغري في منزله بثاوزند أوكس في ولاية كاليفورنيا، يوم 9 يونيو عام 2022، أمام ضيوف كثيرين كان من بينهم النجمات مادونا وباريس هيلتون وسيلينا غوميز.

ومن المعروف أن نجمة البوب الأميركي بدأت في مواعدة أصغري عام 2016، بعدما ظهر في إحدى أغنياتها المصورة.

واعتبر حفل زفاف سبيرز نقطة تحول كبيرة في حياتها الجديدة، بعد أن أنهت وصاية والدها التي استمرت لسنوات.

وكانت سبيرز عبرت عن رغبتها بالزواج من أصغري، ضمن أسباب أخرى تدفعها لإنهاء الوصاية عليها.

وأعلن الاثنان خطوبتهما في سبتمبر 2021، بمجرد أن تحررت من الوصاية.

وكان الزواج هو الأول لأصغري (29 عاما)، والثالث لسبيرز (41 عاما)، التي تزوجت لمدة تقل عن 3 أيام عام 2004 من صديق طفولتها جيسون ألكسندر، ثم من الراقص كيفن فيدرلاين لمدة 3 سنوات.

ووضعت المغنية الأميركية الشهيرة، التي تملك عشرات الملايين من الدولارات، تحت وصاية والدها عام 2008، بعدما تعرضت لمشاكل نفسية.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading