مصطفى بكري يعلق على مزاعم ملكية محمد أبو العينين لـ”طائرة الكنز” المحتجزة في زامبيا

0

علق الإعلامي والبرلماني المصري مصطفى بكري، على المزاعم المتداولة بأن وكيل مجلس النواب المصري، محمد أبو العينين هو مالك “طائرة الكنز” الخاصة التي احتجزتها السلطات بزامبيا.

وعلى حسابه في منصة “إكس”، كتب مصطفى بكري: “آخر ادعاءات لجان الجماعة الإرهابية اتهام السيد محمد أبوالعينين وكيل مجلس النواب بأنه صاحب الطائرة الموقوفة في زامبيا، ويزعمون أن الطائرة هي G55 وأن السيد محمد أبوالعينين هو الوحيد الذي يمتلك هذا النوع”.

وأضاف بكري: “ما رأيكم أن الطائرة الموقوفة هيT7-WW؟ إنها أكاذيب الجماعة التي تزايدت حدتها هذه الأيام، ظنا منهم أنهم قادرون علي تلويث الشرفاء.. الكذب عنوانهم، يكذبون حتى يصدقون أنفسهم، ورغم أن الحقائق واضحة وضوح الشمس لكن غريزة الانتقام من أصحاب المواقف الوطنية تدفعهم إلي الزيف والبهتان..غير أن الكذب عمره قصير”.

وفي وقت سابق، كشف وزير المناجم والمعادن في زامبيا، بول كابوسوي، عن تفاصيل جديدة فيما يتعلق بسبائك الذهب المضبوطة في “الطائرة الكنز” القادمة من مصر.

وقال الوزير الزامبي إن وزارته فحصت القطع الذهبية التي تزن 127 كغم، وتبين أنها غير أصلية، ومصنوعة من النحاس والنيكل والقصدير والزنك، معبرا عن ذلك بقوله: “ليس كل ما يلمع ذهبا”.

وكشف كابوسوي أنه “تم إجراء التحليل الشامل بالفعل في مختبراتنا وما وجدوه من حيث المحتوى هو أن تلك السبائك تحتوي على النحاس في نطاق من 58 إلى 61% والزنك في نطاق 38 إلى 41%”.

وقال المدير العام للجنة مكافحة المخدرات، ناسون باندا، في مؤتمر صحفي، إن السلطات الزامبية احتجزت عشرة أشخاص، بينهم مواطن زامبي وستة مصريين وهولندي وإسباني وآخر من لاتفيا، حيث يخضعون للتحقيق.

وأشار المسؤول إلى أن الطائرة الخاصة كانت من طراز Global Express T7-ww، لافتا بأنه تم ضبط طائرة أخرى تابعة لشركة طيران محلية من طراز King Air B190 يُعتقد أنها كانت جزءًا من العملية.

ووصلت الطائرة منتصف ليل السبت إلى مطار القاهرة في مصر، قبل أن أن تعاود الانطلاق في صباح اليوم التالي، الأحد، نحو الساعة 11 صباحا بتوقيت القاهرة، وبعد نحو 7 ساعات، وفي تمام الساعة 6:13 مساء بتوقيت القاهرة، وصلت الطائرة إلى مطار كينيث كاوندا الدولي بالعاصمة الزامبية لوساكا، بحسب Flightradar24.

اترك رد