انطلاق البرنامج التدريبي لهيئة الاعتماد والرقابة الصحية لمديري وفرق الجودة بمستشفيات الصدر .. “متطلبات الاعتماد المبدئي”

كتب: أيمن وصفى

0

أكد د.أحمد طه، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، أن نشر ثقافة جودة الخدمات الصحية يحتاج إلى جهود متعددة لضمان تعزيز سلامة المرضى وتقديم رعاية صحية آمنة وخالية من المخاطر، مشيرا إلى أن الهيئة تقوم بدور محوري لتنمية مهارات وقدرات العاملين بالقطاع الصحي وبناء كوادر مدربة، وذلك من خلال توفير الحزم التدريبية والتعليمية لمقدمي الخدمات الصحية على معايير جودة الرعاية الصحية الصادرة عن جهار والمعتمدة دوليا من منظمة الاسكوا.

وفي هذا السياق، نظم مركز التدريب بهيئة الاعتماد والرقابة الصحية، البرنامج التدريبي لمتطلبات الاعتماد المبدئي لمستشفيات الصدر التابعة للقطاع العلاجي بوزاره الصحة، وذلك على مدار 3 أيام ، بأكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني، وبحضور نخبة من خبراء جودة الرعاية الصحية على رأسهم أ.د. السيد العقدة، عضو مجلس إدارة الهيئة، د.نانسي عبدالعزيز، رئيس الإدارة المركزية للرقابة الصحية، د.محمد السايس، مدير عام الرقابة الإدارية على المنشآت الصحية.

شارك في البرنامج التدريبي 30 متدربًا من مديري وفرق الجودة والعاملين بمستشفيات (دمنهور، المنصوره، المعمورة، كوم الشقافة، كفر الشيخ، الفيوم، دمياط ، بورسعيد ، المرج، الزقازيق).

تناول التدريب إلقاء نظرة عامة حول رحلة المنشأة نحو الحصول على الاعتماد وفقا للمعايير الصادرة عن الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، وشرح قواعد حساب مجموع درجات استيفاء المعايير، إلى جانب عناصر التطابق مع كل معيار.

ومن جانبه، استعرض د.السيد العقدة، المعايير المتعلقة بمتطلبات السلامة الوطنية باعتبارها أهم المعايير الصادرة عن جهار، والتي تهدف إلى أمان وسلامة المريض ومنع انتشار العدوى، سلامة البيئة والمنشئات مؤكدا أن تطبيق معايير الجودة الوطنية تهدف إلى تحسين مخرجات الخدمات الصحية وليس المظهر الخارجي للمنشأة وأنها تساعد على تقليل تكاليف الانفاق بالمنشأة و القطاع الصحي بأكمله.

وقدمت د.نانسي عبد العزيز، رئيس الادارة المركزية للرقابة الصحية، شرحا لمتطلبات الجودة الأساسية شاملة ثقافة الرعاية المتمركزة حول المريض وحقه في الحصول علي الرعاية واستمراريتها وقواعد انتقالها، مشيرة إلى أهمية تعزيز تنفيذ إجراءات مكافحة العدوى والنظافة، والتواصل الفعال بين المريض والفريق الطبي، فضلا عن اجراءات إدارة الأدوية وتعزيز ثقافة سلامة المرضى.

واستعرض د.محمد السايس، مدير عام الرقابة الادارية على المنشآت الصحية، معايير الحوكمة المؤسسية وإدارة القوة البشرية في إطار متطلبات الاعتماد المبدئي، مشيرا إلى أهمية انضباط النظم الداخلية للمنشأة تحقيقا لاستدامة الجودة وتحسينها بصفة مستمرة.

يُذكر أن إصدارات هيئة الاعتماد والرقابة الصحية تشمل 7 حزم من المعايير المختلفة والمعتمدة من منظمة الاسكوا الدولية، والتي تتناسب مع طبيعة كل منشأة، وتهدف إلى توفير خدمات صحية وفقا لأعلى معايير الجودة العالمية وبما يضمن راحة وسلامة المريض وأسرته ومقدمي الخدمة والمنشأة والبيئة المحيطة.

ويقوم مركز التدريب بالهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية بتصميم وتنفيذ برامج تدريبية، وورش عمل وندوات تعريفية لتنمية مهارات وقدرات العاملين بالقطاع الصحي وفقا للاحتياجات التدريبية لتطبيق جودة الرعاية الصحية داخل وخارج محافظات مشروع التأمين الصحي الشامل.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading