إنطلاق المؤتمر الوطنى الثانى للنشء بالقاهرة “الخيالة” للأحياء المطورة تحت شعار “بناء جيل”

كتب: عبد الرحمن عباس

0
"د.سيد حزين" وكيل وزارة الشباب والرياضة
“د.سيد حزين” وكيل وزارة الشباب والرياضة

 

برعاية ودعم أ.د.أشرف صبحي “وزير الشباب والرياضة”، واللواء “خالد عبد العال” محافظ القاهرة، وبحضور “د.سيد حزين” وكيل الوزارة، انطلقت فعاليات المؤتمر الوطني الثاني للنشء بالقاهرة تحت شعار “بناء جيل” صباح اليوم السبت الموافق ١٤/ ١٠ بمركز التنمية الشبابية بالخيالة بمصر القديمة، والذى يُعد صرحًا يليق بالأسرة المصرية من أحد النماذج المشرفة للأحياء المطورة التى أصبحت عنوانًا للدولة المصرية بالعلم والعمل، وبمناقشة العديد من المحاور المهمة، والتى يأتى من أهمها رفع مستوى الوعى، ومهارات وثقافةالنشء، وتعزيز قدراتهم تمهيدًا لأداء دورهم في بناء مستقبلهم وتنمية مجتمعاتهم، والأسرة المصرية وحقوق الطفل، والقيم المجتمعية، وإنجازات الدولة المصرية، والرياضة وبناء الشخصية، ورؤية مصر 2030، والثقافة والفنون، والحوار وتقبل الآخر، وبناء الوعي ومكافحة الشائعات، ودور النشء في المجتمع، وأقدر أشارك.

وذلك بهدف دعم قدرات النشء وتمكينهم من أجل إدارة الدولة المصرية، تعريف النشء بإنجازات وجهود الدولة المصرية ومناقشة القضايا المجتمعية المختلفة المتعلقة بالنشء، وبناء وعى وثقافة وطريقة تفكير النشء بصورة إيجابية.

أكد “د.سيد حُزين” وكيل الوزارة على أننا نسير بفكر مستنير،
يستهدف على مستوى القاهرة، وضمن أولوياتنا الأولى
التثقيف، وتعريف النشء بإنجازات وجهود الدولة المصرية، ومناقشة القضايا المجتمعية المختلفة المتعلقة بالنشء، والسعي لبناء وعي وثقافة وطريقه تفكير النشء بصورة إيجابية واضحة، وضرورة الاهتمام بتلك المرحلة العمرية.

كما يهدف إلى العمل على بناء وعيهم بصورة سليمة، بهدف خلق جيل واع بقضايا وطنه، وقادر على مواجهة التحديات؛ وهو ما تحرص عليه القيادة السياسية خلال الأعوام الماضية، وعلى تفعليه وتطبيقه على أرض الواقع.

وأضاف «د.سيد حزين» وكيل الوزارة مدير المديرية بأن الدولة تولي الاهتمام بالنشء، لكي يكون شريكًا أساسيًا في رؤية مصر 2030، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة والمشاركة في الجمهورية الجديدة، ومقوماتها ومرتكزاتها الجديدة.

وبجهود مشرفة وعمل ميدانى من قلب العاصمة القاهرة والأحياء المطورة، عنوان دولة بفكر مستنير لواقع يتغير نحو العالمية، أحلام تتحقق فى وقت يتسابق مع الزمن، من أجل غد أكثر إشراقًا، من حيث البناء والتنمية المستدامة، لتتصدر مصر المشهد على مستوى العالم؛ إنها الجمهورية الجديدة عنوان مصر الحضارات، وبحهود أسرة الإدارة العامة التى تستحق الإشادة هنا، فى القاهرة فى العاصمة، وذلك ما صرح به “جمال مصرى السيد” مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام بالمديرية، مشيرًا إلى دعوة الدكتور سيد حُزين وكيل الوزارة مديرالمديرية للجميع بالإنضمام إلى مراكز الشباب، التى أصبحت بفخر عنوان دولة يليق واسم مصر الجديدة للعالم، والتى أصبحت ذات دور مجتمعى تتطور نحو الأفضل لخدمة المجتمع والأسرة على المستويات كافة.

اترك رد