منظمة العمل الدولية تناقش الأوضاع في غزة

كتب: أيمن وصفى

0

تأكيدًا لحرص منظمة العمل العربية المتواصل منذ إنشائها على دعمها الثابت لعمال وشعب فلسطين والدفاع عن القضية الفلسطينية وإيصال صوت المجموعة العربية في المحافل العربية والدولية، وبهدف توحيد المواقف العربية وحشد الدعم الدولي ومناصرة الدول الصديقة في هذا الظرف القاهر الاستثنائي الذي تشهده فلسطين المحتلة، توجه فايز علي المطيري المدير العام لمنظمة العمل العربية بدعوة رؤساء وأعضاء وفود الدول العربية الأعضاء في مجلس إدارة منظمة العمل الدولية من أطراف الإنتاج الثلاث ( حكومات وأصحاب عمل وعمال) صباح يوم الأربعاء الموافق 1/ 11/ 2023 في جنيف إلى عقد اجتماع تنسيقي وذلك بحضور إبراهيم خريشة سفير دولة فلسطين ومندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف ومحمود عبدالله الصديقي، منسق المجموعة العربية في جنيف، والدكتور عامر الحجري مدير عام المكتب التنفيذي لمجلس وزراء العمل والشؤون الاجتماعية بمجلس التعاون الخليجي، وبمشاركة السيدة الدكتورة ربا جرادات مدير المكتب الاقليمي للدول العربية في منظمة العمل الدولية.

رحب في بداية أعمال الاجتماع بالمشاركين، موضحاً أهمية التوافق على موقف موحد يستنكر الإبادة الجماعية والقصف الممنهج الذي تقوم بها سلطات الاحتلال في قطاع غزة مستهدفة الأطفال والنساء والشيوخ والمستشفيات والمدارس ودور العبادة، وتفاقم تأثيرها على العمال وأصحاب العمل ؛ بالتزامن مع عمليات اعتقال الآلاف من العمال الفلسطينيين، مؤكداً سعي المنظمة والدول العربية الأعضاء في مجلس إدارة منظمة العمل الدولية في دورتها 349 لعام 2023 لحشد الدعم الدولي لإدانة هذه الأعمال الوحشية واللاإنسانية والمطالبة بالوقف الفوري للعدوان المتواصل على شعب وعمال فلسطين، مناشداً المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته لتقديم الدعم الإنساني للأبرياء، فضلاً عن المطالبة بفتح المعابر والممرات الإنسانية لإدخال المساعدات من الوقود والغذاء والدواء والاحتياجات الأساسية اليومية وسط انقطاع الماء والكهرباء والاتصالات والانترنت والذي يعيق الأعمال الإغائية. هذا وتقدم سعادة السيد إبراهيم خريشة سفير دولة فلسطين بعرض مفصل يشرح الأوضاع المأساوية التي يعيشها عمال وشعب فلسطين موضحاً الآثار الكارثية التي خلفتها الحرب المتواصلة على قطاع غزة. وضرورة الخروج بموقف موحد يدعم عمال وشعب فلسطين، مستندين إلى قرارات الشرعية الدولية ومبادرات السلام العربية المتعددة وإقرار حق الشعب الفلسطيني في دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading