مافيات الدولار

الأديب العراقي محمد رشيد يكتب:

0

 

وصلتني دعوة للمشاركة ضمن فعاليات “المجلس العربي للطفولة والتنمية” في مصر وحاولت جاهدا استفيد من مبلغ التحويل(٣٠٠٠$) ولكن للأسف كل مكاتب الصيرفة في محافظة ميسان لم تستقبل طلبي (بحجج كثيرة و واهية) حتى المصارف الحكومية منها اعتذر ومنها لم يستقبل حجزنا الإلكتروني المسبق.

السؤال هو متى يستفيد المواطن من أبسط حقوقه ؟ قبل ايام غادرت قافلة إلى بيت الله الحرام لأداء مناسك العمرة ( ٣٠٠) معتمر لم يستفيدوا من التحويل …حتى ضيوف الرحمن (سرقوا حقوقهم) لا أعرف إلى متى هذا الصمت اتجاه (لصوص الدولار) .

مقترحنا هو كل مسافر يتم منحه استحقاق (التحويل) من خلال مكاتب تابعة الى البنك المركزي العراقي في كل المطارات بعد أن يودع حقائبه ويحصل على (البوردينك) هنا فقط تستطيع الدولة ان تقضي على مافيات الدولار وتمنح كل ذي حق حقه وهذه ابسط الحقوق للمواطن العراقي ومع ذلك تسرق في وضح النهار.

 

اترك رد