تضامن الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان مع الشعب الفلسطيني

0

أصدرت  الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان بيانا تضامنا مع الشعب الفلسطيني المضطهد و المنكوب بسبب غطرسة الآلة العسكرية الإسرائيلية.

نص البيان :- 

إن الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان وهي تعيش على وقع الانتكاسات الحقوقية بالمغرب عبر استهدافها من طرف قوى النكوص والرجعية في شخص رئيس مكتبها التنفيذي المناضل الكبير إدريس السدراوي الذي تم إيداعه السجن بتهم غريبة تؤكد أن القانون الجنائي المغربي به العديد من الثغرات بإمكانها تكييف تصرفات عفوية في العرف الانساني الكوني إلى جرائم ؛ تعلن للرأي العام الوطني و الدولي استمرارها في خطها النضالي الحقوقي وطنيا ودوليا باعتبارها مكونا أساسيا للمشهد الحقوقي بالمغرب و استنادا لصفتها الكونية بالأمم المتحدة ضمن النسيج الحقوقي الفاعل أمميا من خلال صفتها الاستشارية الخاصة بهيئة الأمم المتحدة ECOSOC:

_ تعلن عن تضامنها المطلق مع الشعب الفلسطيني الذي يعيش ويلات تقتيل الأطفال الأبرياء، الشيوخ العاجزين و المدنيين العزل رجالا ونساء.

_ تدين بشدة الهجمة الوحشية للجيش الإسرائيلي المدجج بأعتى الأسلحة الفتاكة على الشعب الفلسطيني الذي يرزح تحت نير الاحتلال الصهيوني الغاشم.
_ تستنكر منع المصلين من أداء الصلاة في المسجد الأقصى و منع المسلمين من أداء صلاة التراويح و الاعتكاف باستعمال العنف المفرط بواسطة الرصاص المطاطي و الحي و قنابل الصوت في انتهاك صارخ للحق الإنساني في التدين وممارسة الشعائر الدينية.

_ تشجب التدمير الممنهج الذي تقوم به الصواريخ الصهيونية للبنية التحتية بقطاع غزة والتي حولها الحصار الجوي، البحري و الأرضي إلى سجن كبير أشبه بمقبرة جماعية لا تتوفر على أبسط مقومات الحياة والعيش الكريم للإنسان.

_ تؤكد الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان موقفها الرافض لكافة أشكال التطبيع السياسي و الاقتصادي والثقافي والاجتماعي مع الكيان الصهيوني وتطالب الحكومة المغربية بقطع كافة العلاقات مع إسرائيل و فسخ كل الاتفاقيات التي تربطها به.

_ تجدد موقفها الداعم لنضالات وصمود الشعب الفلسطيني بمدينة القدس، حارة الشيخ جراح، الضفة الغربية وقطاع غزة وتعتبر الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان مقاومة الاحتلال بكل السبل المتاحة حقا مشروعا تكفله الأعراف البشرية والمواثيق الدولية والعهود الأممية.

_ تدعو المنتظم الدولي لتحمل مسؤولياته الأخلاقية والقانونية بالتدخل العاجل و الفوري من أجل وضع حد للمجازر الهمجية في حق الشعب الفلسطيني من طرف جيوش الاحتلال.

_ ترفض سياسة الكيل بمكيالين من طرف المنتظم الدولي خصوصا الدول المهيمنة على القرار العالمي والتي تحابي الكيان الصهيوني وتعامله معاملة خاصة مقابل دهس القضايا العادلة وحقوق الإنسان في دول العالم الثالث سيما الدول الإسلامية والعربية وعلى رأسها فلسطين المحتلة.

_ التأكيد على أن للدولة الفلسطينية وضع خاص باعتبارها لا تزال ترزح تحت نير الاحتلال وبالتالي فالأمم المتحدة عليها أن تتحمل مسؤولياتها في الدفاع عن الشعب الفلسطيني والتدخل لوقف المجازر في حقه دون قيد أو شرط.

_ تطالب المنتظم الدولي بتقديم إسرائيل للمحاكمة على ما ارتكبته وما ترتكبه من جرائم للحرب وجرائم ضد الانسانية وجرائم ضد السلام كما نص على ذلك الميثاق الصادر عن محكمة نورونبرغ سنة 1945 في مادته السادسة ووفقا للمادة 8 من نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية التي تحظر تدمير المناطق السكنية التابعة للأفراد في أرض محتلة لأنها تشكل جريمة حرب.
_ تستهجن منع السلطات المغربية ببعض المدن المواطنين والمواطنات من التعبير عن تضامنهم المشروع مع أبناء الشعب الفلسطيني المضطهد و المنكوب من خلال الوقفات الاحتجاجية السلمية والحضارية.

في الأخير تحيي الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان جموع المواطنين و المواطنات الذين خرجوا في وقفات ومسيرات احتجاجية بكل ربوع المملكة المغربية دفاعا عن كرامة الشعب الفلسطيني وحقوقه في الحياة والعيش الكريم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.