العراق: مقتل متظاهر بطلق ناري والآلاف يتظاهرون في بغداد احتجاجا على اغتيال الناشطين تحت شعار “من قتلني”

0

قتل متظاهر وأصيب  على الأقل 13 آخرون بجروح خطرة في إطلاق رصاص حي في ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية، وفقا لمصادر أمنية وطبية. وقد تظاهر آلاف العراقيين يوم الثلاثاء 25 أيار – مايو 2021 في بغداد للضغط على الحكومة لاستكمال التحقيق في عمليات القتل التي استهدفت ناشطين ولم تتم معاقبة مرتكبيها بعد رغم وعود السلطات.

وقدم المتظاهرون من مدن بعيدة منها كربلاء والنجف والناصرية ورفعوا صور ناشطين تعرضوا للاغتيال بينهم ايهاب الوزني، الذي اغتيل في كربلاء مطلع الشهر الجاري، مرفقة بعبارة “من قتلني؟”.

تأتي هذه التظاهرة خصوصاً للاحتجاج على اغتيال الوزني، منسق الاحتجاجات المناهضة للسلطة في كربلاء والذي كان لسنوات عدة يحذر من هيمنة الفصائل المسلحة الموالية لايران، وهو في طريقه إلى منزله في المدينة الواقعة في جنوب العراق قبل نحو أسبوعين.

وتجمع المتظاهرون في ساحة الفردوس فيما تجمع آخرون في ساحة النسور قبل الانطلاق الى ساحة التحرير مركز التظاهر في بغداد، والتي شهدت اجراءات امنية مشددة وانتشار مئات من عناصر مكافحة الشعب وحفظ النظام.

وهتف المتظاهرون الذين كان غالبيتهم من الشباب “بالروح بالدم نفديك يا عراق” و”الشعب يريد إسقاط النظام” و “ثورة ضد الاحزاب”.

وقال المتظاهر حسين البالغ 25 عاما لفرانس برس “التظاهرة اليوم احتجاجا على قتل الناشطين”.

واضاف “كل من يرشح نفسه من العراقيين الاحرار غير المنتمين الى حزب يتعرض للقتل”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.