تحطم طائرة عسكرية أميركية بالقرب من سان دييغو

0

نقلت تقارير إعلامية، يوم الجمعة، عن مسؤولين لم تكشف هوياتهم قولهم إن طائرة عسكرية أميركية تحطمت ليلا بالقرب من قاعدة ميرامار الجوية لمشاة البحرية في سان دييغو.

وقالت شبكتا “إيه.بي.سي نيوز” و “فوكس نيوز” إنه لم يتضح بعد سبب تحطم الطائرة إف/إيه-18 هورنت.

وذكرت “فوكس نيوز” أن طيارا واحدا فقط كان على متن الطائرة ولا معلومات عن حالته.

وقالت شبكة “إيه.بي.سي إن” المسؤولين لم يكشفوا ما إذا كان هناك أشخاص آخرون على متن الطائرة.

 ولم يتم بعد الوصول إلى ممثلين عن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) للتعليق على التقارير.

وقالت “فوكس نيوز” إن بيانا من القاعدة في كاليفورنيا جاء فيه أن الطائرة تحطمت في منطقة نائية على أرض تابعة للحكومة بالقرب من طريق سريع يريط بين الولايات نحو الساعة 11:54 مساء الخميس بالتوقيت المحلي، ووصف التحطم بأنه “حادث”، بحسب ما ذكرت وكالة رويترز.

 ونقلت فوكس عن بيان القاعدة الجوية أن “هذه الطائرة ليست جزءا من جناح طائرات مشاة البحرية الثالث، لكنها كانت تعمل من قاعدة ميرامار الجوية لمشاة البحرية”.

وقالت إيه.بي.سي نقلا عن مسؤول دفاعي لم تكشف هويته إن الطائرة كانت في رحلة تدريبية.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading