“ثقافة العلاج النفسى الذاتى ومواجهة الضغوط وأثر الصيام على ضبط السلوك الانسانى” .. ندوة تثقيقية الخميس القادم

كتب _ على أبو زيدان

0

 

في اطار مبادرة ثقافة العلاج النفسى الذاتى يلقى الدكتور رامز طه استشارى الطب النفسى ، محاضرة بعنوان ” ثقافة العلاج النفسى الذاتى.. ومواجهة الضغوط ..عالج نفسك بنفسك ” ، تهدف المبادرة الى تدريب الشباب على مواجهة الضغوط والهموم ، وعدم الاستسلام للمصاعب والعقبات التي تعترض طريقه وتؤخر تحقيق احلامه ، التدريب على اساليب العلاج الذاتى للوقاية من التوتر والاضطرابات النفسية المختلفة، تجنب السقوط فى هاوية الادمان وعلاجه ذاتيا خاصة فى الحالات المتوسطة الشدة ، التدريب على السيطرة على الافكار السلبية الهدامة والانفعالات الضارة غير المرغوبة ، تعلم اساليب الاسترخاء والتأمل ، نشر ثقافة العلاج النفسى الذاتى يحد من اهدار طاقات الشباب ومن وقوع الكثيرين ضحايا للصراعات النفسية والادمان والاعاقات المختلفة ، تنشئة جيل يتمتع بالتوازن والقوة النفسية والقدرة على التفكير الهادئ المتزن لكى يحقق المجتمع الاستقرار لافراده .

تتناول الندوة في عدة محاور ما هى الضغوط التى تحاصرنا ، وما هى الامراض العديدة التى تسببها ابتداء من الاضطرابات النفسية مثل القلق والتوتر والاكتئاب ونوبات اهلع والمخاوف والوساوس وغيرها ، الى الاضطرابات البدنية والجسمية مثل قرحة المعدة ؛ ضعف جهاز المناعة ، ارتفاع ضغط الدم ، امراض القلب والسكتة الدماغية ا.

كما تتناول الندوة سيكولوجية الصوم واثر الصيام على ضبط السلوك النفسى والتخلص من الانفعالات السلبية والاكتئاب ، .ومدى تأثير الصيام على النواقل العصبية خاصة الدوبامين والسيروتونين مما يحسن الحالة المزاجية ويزيل اعراض التوتر والاكتئاب .

وسوف يتطرق الدكتور رامز طه عمليا وتفاعليا مع الحضور الى الاساليب المستخدمة في العلاج النفسى الذاتى وفى مقدمتها اسلوب ملاحظة الذات وتسجيل تلك الافكار ثم ايقافها او طردها أو ابدالها ، التدريب على الاسترخاء المتكرر والتأمل .

التدريب على التنفس العميق ببطء، التدريب على تعديل الحوار الذاتى وتغيير ما يقوله الفرد لنفسه من جمل وعبارات سلبية متشائمة ، استخدام اسلوب التدعيم ومكافئة الذات كلما نجحت في التخلص من فكرة سلبية او تغلبت على موقف محبط او استطعت الترفع على الصغائر وما يواجهك من فتن ومكائد خاصة فى مجال العمل ، اتباع جدول يومى ينظم حياتك واهدافك وعلاقاتك الطيبة الودودة بالمحيطين بك ، التدريب على اللامبالاة وعدم اعطاء المواقف المؤلمة اكثر من حقها فى التفكير والاهتمام ، ممارسة الرياضة يوميا( المشى لمدة ربع ساعة مثلا ثم زيادتها بالتدريج ) يفرز هرمون الاندورفين وغيره من الهرمونات التى تقلل اثر هرمونات التوتر الضارة مثل الكورتيزول والادرينالين .

الندوة يستضيفها نادى الشمس الرياضى والاجتماعى في مصر الجديدة ، الساعة العاشرة والنصف من صباح يوم الخميس القادم


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading