السياحة ومستقبل واعد في قطر

0

الكاتبة والباحثة مرفت إبراهيم

تمتلك قطر مقومات سياحية لا مثيل لها ، فهي تمتلك بنية تحتية قوية جدا، من طرق وقطارات ومطار دولي، وشركة طيران عالمية، إلى جانب فنادق عالمية من فئة نجمة واحدة إلى سبع نجوم، إلى جانب مراكز التسوق التي تعتبر من أكبر المولات في الشرق الأوسط.

كما أن الدوحة تحفل بمواقع تراثية وسياحية جاذبة، كسوق واقف وميناء الدوحة الذي جرى تطويره،وكذلك المتاحف والمناطق الصحراوية في العديد وسيلين، والشواطئ البحرية التي تحولت إلى مناطق سياحية بامتياز.

و أن قطر بعد نجاحها في تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم، أصبحت معروفة على مستوى العالم كعاصمة للرياضة والسياحة.

وعن العائد المالي لاختيار الدوحة عاصمة للسياحة، توقع الخبير السياحي أن يكون المردود المالي قويا، للشركات العالمية التي استثمرت مبالغ كبيرة في قطاع السياحة والضيافة القطرية، إلى جانب المردود الاجتماعي الثقافي من خلال ملايين الزوار الذين سيقصدون قطر.

كما إن اختيار الدوحة عاصمة للسياحة العربية، يسهم في تنشيط الحركة السياحية في البلاد، كما يجذب المشاريع الاستثمارية في مختلف المجالات، فضلا عن استثمار الموارد الطبيعية والثقافية والتاريخية.

ويوفر قطاع السياحة والضيافة في بلادنا فرصا مربحة للمطورين والمستثمرين، من خلال منهج شامل يجمع بين القطاعين العام والخاص، للاستفادة من برنامج استثمار وطني انطلق في عام 2017 بقيمة 200 مليار دولار، مُخصصة لقطاع السياحة.

وأعلن جهاز قطر للسياحة عن خطط وبرامج لعام السياحة العربية عام 2023، في إطار استراتيجيته الرامية إلى تعزيز مكانة قطر كوجهة سياحية عالمية رائدة عبر استقطاب حوالي 6 ملايين زائر سنويا ورفع مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي الإجمالي إلى 12% بحلول 2030.

كما أعلن جهاز قطر للسياحة عن خطط وبرامج لعام السياحة العربية 2023، في إطار استراتيجيته الرامية إلى تعزيز مكانة قطر كوجهة سياحية عالمية رائدة عبر استقطاب 6 ملايين زائر سنويا ورفع مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي الإجمالي إلى 12% بحلول 2030.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading