سوريا : مقتل ستة عناصر من قوات النظام في هجوم لمجموعة جهادية

0

قتل ستة عناصر على الأقل من قوات النظام السوري ومجموعات مسلحة تقاتل معه يوم الجمعة في هجوم نفذه جهاديون أوزبك في شمال غرب سوريا، وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأكد المرصد أيضا مقتل أربعة جهاديين من الجنسية الأوزبكية خلال “عملية تسلل انغماسية” نفذوها على مواقع لقوات النظام “في محور حنتوتين في ريف معرة النعمان” جنوب مدينة إدلب.

وتسيطر مجموعات مسلحة غالبيتها جهادية وعلى رأسها هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا)، على محافظة إدلب التي توصلت قبل أكثر من سنة الى وقف لإطلاق النار مع القوات الحكومية، برعاية تركيا التي تدعم بعض الفصائل المقاتلة في المنطقة، وروسيا الداعمة للنظام. لكنها هدنة هشة تخرقها غالبا عمليات قصف ينفذها النظام أو هجمات محددة تقوم بها الفصائل.

وتقع بلدة حنتوتين قرب معرة النعمان وقد استعادها النظام خلال هجومه الأخير على المنطقة في العام 2020.

وأوضح مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن السبت لوكالة فرانس برس أن منفذي الهجوم هم بين “مجموعات جهادية صغيرة مستقلة تنفذ هجمات على النظام وترفض الهدنة”.

وقتل سبعة مسلحين موالين للنظام السوري في هجوم لتنظيم الدولة الإسلامية في محافظة دير الزور في شرق سوريا الأسبوع الماضي.

ورغم هزيمة التنظيم العسكرية عام 2019، تواصل خلاياه نشاطها وتنفذ هجمات بين حين وآخر.

وكثفت الخلايا النائمة هجماتها على القوات الموالية للنظام في الأشهر الأخيرة في البادية السورية الممتدة إلى الحدود العراقية شرقاً.

وتشهد سوريا منذ العام 2011 نزاعاً دامياً تسبب بمقتل نحو نصف مليون شخص وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتية والقطاعات المنتجة وأدى إلى نزوح وتشريد ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.

اترك رد