الأمطار تفضح هشاشة البنية التحتية بتراب مقاطعة اسباتة وتغرق شوارع المنطقة

0

شهدت منطقة اسباتة ، مساء اليوم الأربعاء 14 دجنبر 2022 ، تساقطات مطرية قليلة لبعض الدقائق المحدودة، أدت إلى كشف حقيقة وعورة البنية التحية الهشة بالمنطقة .

 

وأدت التساطقات المطرية القليلة، إلى انقطاع العديد من الشوراع الرئيسية بالمنطقة لعدة ساعات، وكذا عرقلة حركة المرور ببعض الشوارع بالسالمية 2 وشارع واذ الدهب ، وذالك نتيجة الضعف الكبير والكبير الذي تعاني منه البنية التحتية بالمنطقة.

 

وأعاد مشهد الفيضانات للواجهة مسؤولية شركة ليدك الفرنسية باعتبارها المكلفة بتدبير قطاع الصرف الصحي حيث صب جل النشطاء غضبهم على الشركة بالنظر لضعف أدائها وعدم مراقبتها الدورية لبالوعات المياه والمجاري حيث تسبب اختناقها وغيابها من الأساس في عدد من المناطق في حدوث الكارثة .

اترك رد