“قُبلة المونديال”.. تعليقات لاذعة و رئيس وزراء إسبانيا على خط

0

اعتبر رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، أن اعتذار رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم لويس روبياليس بعد تقبيل النجمة جيني هيرموسو على شفتيها بعد فوز إسبانيا بكأس العالم للسيدات، “غير كاف”.

وأثار تقبيل روبياليس (45 عاما) لاعبة الوسط على شفتيها ردود فعل عالمية، وذلك بعد فوز إسبانيا على إنجلترا 1-صفر في نهائي مونديال السيدات، فيما قبّل اللاعبات الأخريات على خدهن أو عانقهن.

تصريحات سانشيز في مؤتمر صحفي عندما سئل عن الجدل الدائر حول القبلة:

  • “ما رأيناه كان تصرفا غير مقبول”.
  • “أعتقد أيضا أن الاعتذارات التي قدمها السيد روبياليس غير كافية. بل وأعتقد أنها غير مناسبة”.
  • “يجب على رئيس الاتحاد الذهاب إلى أبعد من ذلك”.

ومع تزايد الجدل حول القبلة، اعتذر روبياليس في مقطع فيديو نشر على منصات التواصل الاجتماعي، الإثنين.

وقال رئيس الاتحاد: “بالتأكيد ارتكبت خطأ وعليّ الإقرار بذلك. حصل ذلك دون أي نية سيئة، في لحظة فرح كبيرة. هنا نراها (القبلة) طبيعية، لكن في الخارج أحدثت فوضى”.

وتابع روبياليس: “لا خيار لدي سوى الاعتذار والتعلم من ذلك، وعند تمثيل الاتحاد أن أكون أكثر انتباها”، لكنه أيضا انتقد الضجة التي أحدثها هذا الأمر.

وشدد روبياليس على أنه يتمتع بـ”علاقة رائعة” مع هيرموسو، التي علقت عن الواقعة قائلة: “لم يعجبني ذلك”، رغم أنها كانت تضحك وهي تتحدث.

وقالت في وقت لاحق إن هذه اللحظة نابعة من “تصرف عاطفي طبيعي”.

وقالت هيرموسو في تصريحات نقلها الاتحاد الإسباني: “كان تصرفا عفويا تماما متبادلا بسبب الفرح الهائل الذي يجلبه الفوز بكأس العالم”.

وأضافت: “الرئيس وأنا لدينا علاقة جيدة، وسلوكه معنا جميعا كان رائعا وكانت بادرة طبيعية من المودة والامتنان. لقد فزنا بكأس العالم ولن نحيد عما هو مهم”.

وأهدرت هيرموسو ركلة جزاء في المباراة، لكن إسبانيا صمدت لتفوز بهدف أولغا كارمونا في الشوط الأول.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading