الأمين العام لجمعية الصداقة المصرية الروسية مع القناه الاولي الروسية : المقاومة يجب أن تبقي علي أرضها حتي إقامة الدولة الفلسطينية

كتب: أيمن وصفى

0

في لقاء تليفزيوني تحدث شريف جاد الأمين العام لجمعية الصداقة المصرية الروسية مع القناه الاولي الروسية في فقرتها الاخبارية حيث اجاب علي سؤال يتعلق بالاوضاع في مصر في ظل الاعتداء الاسرائيلي الوحشي علي قطاع غزة فاجاب ان مصر تعيش في حالة حداد والحزن في كل بيت علي الضحايا الفلسطينيين والاعلام المصري يرتدي السواد حزنا علي ما يحدث للاشقاء الفلسطينيين وفي سؤال عن لماذا لاتفتح مصر معبر رفح وتستقبل اللاجئين الفلسطينيين وهم في هذه المحنة والمعاناة ,اجاب جاد ان اسرائيل تسعى لقتل القضية الفلسطينية وان الصراع الذي استمر 75 عاما ولا يزال دون حل ولايزال الشعب الفلسطيني بدون دولة وتخطط اسرائيل لان يغادر الفلسطينيون ارضهم حتي من الجزء الصغير الذي تبقي لهم لكن المفروض ان يبقوا في ارضهم ويواصلوا الكفاح حتي اقامة الدولة الفلسطينية واكد جاد ان ما يخص مصر فنحن علي استعداد دائم لتقديم كافة انواع الدعم والمساعدة للاشقاء الفلسطينيين وهناك جهود كبيرة بذلت لوقف الحرب ولادخال المساعدات كما ان هناك قرار اخر للمساهمة في اعمار غزة , وحول سؤال لماذا لانرسل المساعدات للفلسطينيين ,اجاب ان مصر والعديد من الدول ارسلت المساعدات الانسانية والغذائية منها والطبية والتي وصلت عن طريق مطار العريش والمشكلة تتوقف علي غلق معبر رفح من ناحية غزة نتيجة للاجراءات التعسفية الاسرائيلية وحول سؤال هل ممكن ان تضرب اسرائيل المساعدات الانسانية لو مرت بدون موافقتها اجاب ان اسرائيل علي استعداد للاعتداء علي المساعدات الانسانية ومواصلة نهجها العدواني وانه من الضروري الوصول للغة مشتركة لانقاذ الشعب الفلسطيني من الكارثة وادخال المساعدات الانسانية فالاطفال والنساء يموتون كل ثانية وعدد القتلي وصل لرقم غير مسبوق والمرضي بالمستشفي بدلا من تلقي العلاج قتلوهم والوضع غير انساني و في سؤال حول هل مصر تستطيع استقبال الجرحي اجاب جاد ان رئيس الجمهورية اصدر عدة قرارات من بينها فتح جميع المستشفيات المصرية للفلسطنيين وتقديم كافة انواع الدعم ولكن الازمة ان اسرائيل سوف تضرب من يتحرك من داخل قطاع غزة الي مصر وفي سؤال حول لماذا غادرت البعثة الدبلوماسية الاسرائيلية مصر في هذا التوقيت قال جاد ان قرار المغادرة جاء من جانب اسرائيل والمغادرة ليست فقط من مصر بل وقطر والاردن والعراق وتركيا ومنذ توقيع اتفاقيه السلام واقامة العلاقات الدبلوماسية مع اسرائيل لم يحدث اي اعتداء من المواطنيين المصريين علي دبلوماسي من اسرائيلي او من الدول الاخري ولكن قرار المغادرة جاء نتيجة انهم يخشون رد فعل الجماهير بعد الاعتداء الاسرائيلي الغاشم علي الشعب الفلسطيني.


اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

اكتشاف المزيد من الاتحاد الدولى للصحافة العربية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading