سنْدرلاّ…! تحفة جديدة للفنانة سناء هيشري

0

تتابع الفنانة التونسية سناء هيشري تألقها بكشف الستار عن لوحتها الجديدة  “سنْدرلاّ “

سناء فنانة تشكيلية بزغت موهبتها منذ نعومة أظافرها، أطلقت العنان لفنها الوليد، انطلقت من منظور ” مايخرج من القلب يصل إللى القلب مباشرة” وهذا ما عكسته لوحتها الأخيرة فكانت مزيج من المشاعر والأحاسيس المنعكسة عن روحها متبلورة داخل بحر من الخيال الواسع الملهم، فنتج عنها تلك اللوحة التي خطفت أنظار الجميع..

هيشري فنانة تشكيلية و مدرسة فنون جميلة تخرجت من المعهد العالي للفنون الجميلة ببروكسال و متخرجة من معهد pôle académique للعلاج بالفن، وهي بلجيكية من أصول تونسية.

وصلت لوحات الفنانة سناء لأقطار عدة حول العالم ولم يتوقف عرضها عند بلد المنشأ فقط، بل شاركت بها في مجموعة من المعارض الدولية في بروكسال ، تونس، المغرب، دبي و أمستردام و غيرها من الدول الأوروبية.

و لوحتها تحمل عنوان “سنْدرلاّ…!”
وعن لوحتها الأخيرة تتحدث ” سناء هيشري”

سنْدرلاّ…!
ما بين الواقع و الخيال ، و العبرة و العظة،
معاناة ، إضطهاد و آمال …لتنتهي بفارس الأحلام …!

رحلة و رسالة فنّيّة أَخذْتُها من طفولتنا ومخيّلتنا، سندرلاّ الأسطورة العالميّة و القصّة الخالدة بين الأجيال و التي أثّرت في قلوب جميع الفتيات…!

أُعيدُ عقارب الساعة الي الوراء بلوحتي الفنّيّة إلي زمن سندرلا ليُعطينا نفَسْ من السلام و لحظة من الحب و الجمال الإنساني، يُعطينا دروس قد لا نتعلّمها حتّي في الحياة الواقعيّة،

وأضافت الفنانة التشكيلية : بين لوحتي و ألواني و أيادي فرويد و بتلهايم سندرلاّ أعمق بكثير مما نعتقد، يُمكننا أن نري مدي تطوّر المرأة في المجتمع،و علوّ همّتها و اعتمادها علي نفسها و وضع أهدافها لتنجح ،
العزيمة و الإصرار للوصول لقمّة التّميّز.

فالأحلام يمكن أن تتحقّق إذا كنت تملك الشجاعة للسعي لتحقيقها مقولة:

“والتر إلياس ديزني”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.